الساعة الآن اليوم آخر تحديث 02:22:00 PM

أخبار محلية - سياسية

الحركة الإسلامية تدشن مشروع الهجرة إلى الله الوثبة الثانية بمحلية لقاوة ولاية غرب كردفان

لقاوة في 16-2-2017 (سونا) -
أكد بروفيسر / صلاح عوض ممثل الأمين العام للحركة الإسلامية السودانية أن كل شعارات الحركة مستقاة من كتاب الله كالبنيان المرصوص والهجرة إلى الله، مبينا أن معيار نجاح برامج الحركة الإسلامية في السودان هو تجاوز القبلية والجهوية والتوجه نحو الدين والاخلاق والقيم.
ودعا بروفيسر /صلاح عوض لدى مخاطبته مساء اليوم الجلسة الافتتاحية لمشروع الهجرة إلى الله الوثبة الثانية لمحليتي لقاوة ولكيلك بلقاوة بولاية غرب كردفان كل المنضمين لمشروع الهجرة إلى الله لتمتين وتقوية الإخاء بينهم وصون دمائهم وحرماتهم، ناقلا لهم تحيات الأمين العام للحركة الإسلامية الشيخ الزبير أحمد الحسن، مؤكدا لهم انشغاله ببعض الأعباء المركزية ولولا ذلك لكان معهم في محلية لقاوة.
وأشاد بروفيسور / صلاح عوض ، بأمانة الاتصال التنظيمي في تنفيذ مشروعي البنيان المرصوص والهجرة إلى الله، موضحا أن تنفيذ تلك المشاريع ساعدت بفعالية في تقوية هياكل الحركة وتفعيل عضوية الحركة.
وعلى صعيد متصل أكد الأستاذ / عبدالله يوسف / أمين الاتصال التنظيمي بالحركة الإسلامية أن المؤتمر الثامن للحركة حدد وظائف الحركة في الدعوة والتزكية والفكر والثقافة، ورفعت الحركة شعار التوبة والأوبة والاستغفار الذي جدد دور الحركة الدعوي، مبينا أن غياب دور الحركة في بعض الأحيان أدى لانتشار القبلية والعنصرية والأفكار المنحرفة والمتطرفة والغلو في الدين. وأضاف يوسف أن برنامج البنيان المرصوص جدد بناء هياكل الحركة التنظيمية حتى تؤدي وظائفها بكل كفاءة واقتدار وبرنامج الهجرة إلى الله سكب قيم الدعوة والفكر والتزكية والثقافة في كل عضوية الحركة وطرد الكسل منهم وعلا من همهم.
وأوضح أمين الاتصال التنظيمي بالحركة الأسلامية أن الحركة تصدت ضمن أهدافها للأفكار المنحرفة الوافدة بفكرها الوسطي المستنير وعمرت المساجد ودور المؤمنات بتلاوة كتاب الله سبحانه وتعالى آناء الليل وأطراف النهار وحاربت العادات الاجتماعية الضارة وأشاعت روح التراحم والتكافل في المجتمع.
من جانبه أكد العقيد / ابشر جبريل بلايل ممثل والي ولاية غرب كردفان معتمد لقاوة تطلع محليات غرب كردفان لدور الحركة الإسلامية في الدعوة وتزكية المجتمع لدرء آثار الحرب التي عانت منها غرب كردفان، مناديا بأن يعمر شيوخ الحركة الإسلامية مساجد محليات الولاية لنشر قيم الحركة وفكرها الوسطي.
ط . ف
ساهم في تحسين الموقع!

شاركنا برأيك لنقدم لك أفضل خدمة!

ما تقييمك للشكل العام للموقع؟


سيء
مقبول
جيد
رائع

ما رأيك في تصنيف العناصر وطريقة الوصول للأخبار؟


سيء
مقبول
جيد
رائع

مستوى جودة الأخبار؟


سيء
مقبول
جيد
رائع

إذا كان لديك أي ملحوظات رجاء اكتبها في الصندوق التالي :



شكراً لك! أنت رائع! انتظر قليلا ريثما يتم إرسال البيانات.