الساعة الآن اليوم آخر تحديث 11:22:00 PM

أخبار العالم - اخبار عالمية

نواب يسعون إلى إجابات بشأن ترامب وروسيا خلال جلسة استماع علنية نادرة

واشنطن- 20 -3 -2017 - (رويترز) - يخرج مديرا مكتب التحقيقات الاتحادي ووكالة الأمن الوطني بالولايات المتحدة عن صمتهما العلني يوم الاثنين بشأن تحقيقاتهما في العلاقات المحتملة بين روسيا وحملة الرئيس دونالد ترامب خلال جلسة استماع علنية نادرة للجنة المخابرات بمجلس النواب الأمريكي.ودعا ديفين نونيس رئيس لجنة المخابرات بمجلس النواب وآدم شيف أكبر عضو ديمقراطي باللجنة جيمس كومي مدير مكتب التحقيقات الاتحادي والأميرال مايك روجرز مدير وكالة الأمن الوطني إلى الإدلاء بشهادتيهما في إطار تحقيق اللجنة في مزاعم بأن روسيا تدخلت في الانتخابات الأمريكية.
وتحقق أيضا لجان أخرى بالكونجرس في هذا الأمر خلال اجتماعات مغلقة في الأغلب. ولكن وسط غضب بشأن ما إذا كانت موسكو حاولت التأثير على سباق الرئاسة لعام 2016 لصالح ترامب قال نواب إنهم سيعلنون أكبر قدر ممكن من تحقيقاتهم.
وتنفي روسيا محاولتها التأثير على الانتخابات.

ساهم في تحسين الموقع!

شاركنا برأيك لنقدم لك أفضل خدمة!

ما تقييمك للشكل العام للموقع؟


سيء
مقبول
جيد
رائع

ما رأيك في تصنيف العناصر وطريقة الوصول للأخبار؟


سيء
مقبول
جيد
رائع

مستوى جودة الأخبار؟


سيء
مقبول
جيد
رائع

إذا كان لديك أي ملحوظات رجاء اكتبها في الصندوق التالي :



شكراً لك! أنت رائع! انتظر قليلا ريثما يتم إرسال البيانات.