الساعة الآن اليوم آخر تحديث 11:34:00 PM

أخبار محلية - سياسية

والي ولاية جنوب دارفور : انتهاء التمرد بالولاية بفضل جهود القوات المسلحة وقوات الدعم السريع



أم القرى 23 - 9 - 2017 م ( سونا ) -أكد والي ولاية جنوب دارفور المهندس آدم الفكي انتهاء التمرد بالولاية، مبينا أن المرحلة المقبلة هي مرحلة جمع السلاح، مشيدا بجهود القوات المسلحة والقوات النظامية الأخرى ومساهمتها في تحقيق الأمن والاستقرار بالولاية من خلال التنسيق الكامل بين كافة الأجهزة.
وثمن الفكي لدى مخاطبته اللقاء الجماهيري الحاشد بمنطقة أم القرى اليوم جهود قائد قوات الدعم السريع الفريق محمد حمدان دلقو في بسط الأمن واستقرار الأوضاع الأمنية بالولاية. وأضاف أن قوات الدعم السريع ساهمت في استتباب الأمن داخل وخارج السودان .
من جانبه قال قائد الدعم السريع الفريق محمد حمدان دقلو إن قرار رئيس الجمهورية بتكوين قوات الدعم السريع في عام 2013 كان قرارا شجاعا حيث أنها ساهمت مساهمة كبيرة في القضاء على التمرد في ولايات دارفور فضلا عن مشاركتها في استتباب الأمن في جنوب وغرب كردفان وبسط هيبة الدولة فضلا عن مساهمتها في حسم النزاعات في دارفور وكردفان وتأمين الطرق وإزالة البوابات العشوائية، مؤكدا أن قرار جمع السلاح قرار استراتيجي يهدف إلى تحقيق السلام والأمن في البلاد.
وأعلن حمدتي أن مرحلة جمع السلاح الطوعي قد تبقت لها ( 15 إلى 20) يوما ثم يعقبها الجمع القسري وإعمال حكم القانون.
وقال حميدتي "إن من يصفون قوات الدعم السريع بأنها مليشيات هم ذوو قلوب مريضة"، مبينا أنها قوات نظامية. كما دعا اللاجئين إلى عزل المجرمين من بينهم، لافتا إلى أن هناك أكثر من ضابط ممن كانوا يقاتلون مع المتمرد مني قد انضموا إلى صفوف قوات الدعم السريع. وحث النازحين على ضرورة تسليم أسلحتهم للقوات المسلحة حتي ينعموا بالأمن والاستقرار .
م ع
ساهم في تحسين الموقع!

شاركنا برأيك لنقدم لك أفضل خدمة!

ما تقييمك للشكل العام للموقع؟


سيء
مقبول
جيد
رائع

ما رأيك في تصنيف العناصر وطريقة الوصول للأخبار؟


سيء
مقبول
جيد
رائع

مستوى جودة الأخبار؟


سيء
مقبول
جيد
رائع

إذا كان لديك أي ملحوظات رجاء اكتبها في الصندوق التالي :



شكراً لك! أنت رائع! انتظر قليلا ريثما يتم إرسال البيانات.