Time now is Today Latest update 07:14:00 PM

Local news - سياسية

رئيس الاركان المشتركة يتفقد تشكيلات ووحدات إتجاه البحر الاحمر الاستراتيجي


بورتسودان 12-10-2017 (سونا) -
أكد الفريق أول مهندس ركن عماد الدين مصطفي عدوي رئيس الاركان المشتركة قدرة القوات المسلحة علي حماية السودان وتنفيذ واجباتها ومهامها الدستورية وقال عدوي ( القوات المسلحة ظلت تحافظ علي أمن ووحدة السودان رغم التحديات والإبتلاءت وستظل وقدمت في سبيل ذلك المثل الاعلي في التضحية والفداء)
جاء ذلك لدي مخاطبته الضباط وضباط الصف والجنود لتشكيلات ووحدات اتجاه البحر الاحمر الاستراتيجي في إطار زيارته التي شهد خلالها ختام فعاليات مناورات القوات البحرية (نار السواحل).
وأشاد رئيس الاركان المشتركة بالإنسجام التام والتميز لكافة وحدات البحر الا حمر وتكاتفها في أداء مهامها وواجباتها .. مشيرا للأهمية الاستراتيجية للمنطقة وماتمثله للسودان مؤكدا المضي قدما في إستكمال الاعداد وتطوير القدرات الدفاعية حماية للساحل السوداني.
وجدد عدوي إلتزام وزارة الدفاع ورئاسة الاركان المشتركة بإنفاذ المشروعات التي تهدف الي دعم الفرد العسكري بتخفيف أعباء المعيشة وتحقيق الرضا الوظيفي... وبشر بإنتهاج عدد من السياسات الرامية لتحسين أوضاع الافراد والاهتمام بأسرهم حتي يتفرغوا لأداء واجباتهم في حماية الوطن علي الوجه الاكمل، وفي هذا الاطار أشار سيادته إلي زيادة مرتقبة في المرتبات مطلع العام القادم ، علاوة علي دعم وتطوير مشروعات الدعم السلعي والتأمين الصحي وتوفير العلاج بالكامل داخل مظلة التأمين الصحي وكفالة التعليم المجاني لإبناء العسكريين من مرحلة الاساس وحتي الجامعية عبر مؤسسة كرري للتعليم والتي ستكون ضربة البداية فيها من البحر الاحمر بالاضافة الي إعتماد (15)بالمئة من شواغر القبول بجامعة كرري لابناء العسكريين، وتوفير السكن الوظيفي والتمليك بإستكمال (10000) وحدة سكنية بإتجاه البحر الاحمر بنهاية العام 2020م.
وفي سياق متصل كشف الفريق أول مهندس ركن عماد الدين مصطفي عدوي رئيس الاركان المشتركة كشف عن ترتيبات وإجراءات تقوم بها القوات المسلحة بمساندة القوات النظامية الاخري لقفل المعابر وتأمين المسارات في إطار خطة جمع السلاح وقال عدوي (خطة جمع السلاح تحتاج لمشاركتنا بقفل المعابر التي يتم عبرها تهريب السلاح) وأضاف (جمع السلاح ليس في دارفور وحدها بل في كل السودان ووجهنا قادة الفرق في كل الولايات للاضطلاع بمهام تأمين المسارات وحماية المزارعين والرعاة وعمليات الحصاد للحد من إنتشار السلاح لاي اغراض).
وقال رئيس الاركان المشتركة (لا نقبل ان يكون السلاح في غير أيدي القوات النظامية و وفقا للضوابط المعروفة) منوها الي ان الخامس عشر من أكتوبر بداية لمرحلة مهمة في عملية جمع السلاح تحتاج الي تعاون ويقظة الجميع مشيرا في هذا الصدد الي تفويض القوات المسلحة بصلاحيات كبيرة وفقا للقانون.