الساعة الآن اليوم آخر تحديث 11:33:00 AM

أخبار محلية - سياسية

رئيس البرلمان يؤكد أهمية زيارة نظيره البلاروسي للبلاد



الخرطوم 14-11-2017 م (سونا) -أكد البروفيسور إبراهيم أحمد عمر رئيس المجلس الوطني اهمية زيارة رئيس البرلمان البلاروسي للبلاد على رأس وفد عالي المستوى، واصفاً الزيارة بالمهمة والمثمرة وانها ذات فائدة للجانبين.
وأعرب رئيس المجلس الوطني لدى مخاطبته اليوم بالبرلمان المؤتمر الصحفي الذي عقده ونظيره البلاروسي عقب مباحثات مشتركة بين البرلمانين السوداني والبلاروسي أعرب عن امله في أن تشهد الأيام المقبلة بين الجانبين المزيد من التعاون في المجال الاقتصادي والثقافي والسياسي.
وقال إن هذه الزيارة تؤكد أن هناك خطوات كبيرة اتخذت من الجانبين لتحقيق علاقات قوية ومثمرة وذات فائدة للبلدين، مضيفاً أنهم اكدوا انه من واجب البرلمانين دعم الاتجاه للتعاون بين الحكومتين السودانية والبلاروسية في المجالات المختلفة خاصة الثقافية والاقتصادية.
واوضح انهم اكدوا دور البرلمانين لتقوية العلاقات الثقافية الشعبية والرسمية بين الشعبين، قائلاً "إنه من اجل ذلك اتفقنا على انشاء جمعية صداقة برلمانية سودانية بلاروسية".
واشار الى انهم تناولوا اهمية التعاون بين البرلمانين في المحافل الدولية وفي العلاقات الثنائية.
واضاف قائلا "في المجال الاقتصادي تناولنا العلاقة بين البلدين في الناحية المالية وبين البنوك ورجال الأعمال والشركات البلاروسية والسودانية"، مبيناً انهم اطلعوا الجانب البلاروسي على الصناعات التى تهم السودان وافريقيا، بجانب مقدرات السودان وثرواته في المعادن والزراعة واهمية التصنيع والتقانة البلاروسية للمنتجات السودانية.
واوضح ان هناك اعضاء من الوفد له مهام اخرى فمنهم من ذهب لبنك السودان المركزي ووزارة الخارجية ووزارة النفط والغاز بجانب وزارة الزراعة.
وأكد فلاديمير اندريشنكو رئيس البرلمان البلاروسي أن زيارتهم للبلاد تأتي لاستمرار الحوار الذي بدأ في يناير 2017 خلال زيارة الرئيس البلاروسي للسودان، مشيراً إلى انهم ناقشوا عددا من الموضوعات المهمة للتعاون بين البلدين.
وأكد ضرورة أن يعمل البرلمانان لتوطيد العلاقات التجارية والاقتصادية بين البلدين، مؤمنا على انشاء جمعية صداقة برلمانية سودانية بلاروسية، معرباً عن أمله في أن تؤدى هذه الزيارة للتعاون المشترك وتنفيذ الاتفاقات بين البلدين، مضيفاً بالقول "نستطيع العمل سوياً لصالح الشعبين والسلام والازدهار للشعبين".

ساهم في تحسين الموقع!

شاركنا برأيك لنقدم لك أفضل خدمة!

ما تقييمك للشكل العام للموقع؟


سيء
مقبول
جيد
رائع

ما رأيك في تصنيف العناصر وطريقة الوصول للأخبار؟


سيء
مقبول
جيد
رائع

مستوى جودة الأخبار؟


سيء
مقبول
جيد
رائع

إذا كان لديك أي ملحوظات رجاء اكتبها في الصندوق التالي :



شكراً لك! أنت رائع! انتظر قليلا ريثما يتم إرسال البيانات.