الساعة الآن اليوم آخر تحديث 09:42:00 PM

التقارير

المنظمه العالميه لتطوير الاصماغ .. والمسئولية المجتمعية تجاه المنتجين

الخرطوم16-4-2018م (سونا)
تقرير : عماد الدين محمد الامين
- طبقت شهرة الصمغ العربي الآفاق، واستخدمه ملايين البشر منذ القدم لأغراض مختلفة، إنه العصارة الصمغية الطبيعية اللزجة التي تستخلص عن طريق جرح جذوع وأغصان نوعين من شجر الأكاسيا ينموان في الصحراء الافريقية الكبرى، وكان الصمغ العربي ضمن منتجات قليلة استثنتها الولايات المتحدة من العقوبات التي فرضتها على السودان عام 1997. وقبل أن يبدأ السودان بتصدير النفط، كان الصمغ العربي يدر على البلاد 16 في المئة من الواردات بالعملة الصعبة، وحتى 1920، كان هو المحصول التصديري الأول في السودان
ووفقاً لبيانات الهيئة القومية للغابات، يشمل حزام الصمغ العربي خُمس مساحة السودان، ويعمل في إنتاجه أكثر من خمسة ملايين مواطن ويدعم عائده المالي المزارع التقليدي، ويساهم في توفير حطب الوقود وخشب المباني والأثاث والمعدات، كما أن أشجاره تقاوم الزحف الصحراوي. وقد عرف السودان إنتاج الصمغ العربي قبل 6000 سنة، وكان يساهم في الاقتصاد القومي بنحو 15 في المئة. وتعتبر ولايات كردفان ودارفور من أكثر الولايات إنتاجاً، حيث تساهمان بنسبة 74 في المئة من الإنتاج، تليهما ولايات النيل الأزرق والنيل الأبيض والقضارف .
ظل السودان لفترة طويلة يصنف الأول في إنتاج الصمغ العربي وتصديره، إذ ينتج 80 في المئة من الاستهلاك العالمي. وازدهرت تجارته في ستينيات القرن الماضي بصادرات سنوية بلغت في المتوسط 45 ألف طن .
وقال دكتور هاشم يوسف الدقير نائب رئيس المنظمه العالمية لتطوير الاصماغ ان المنظمه تدعم مشاريع منتجي الصمغ العربي من خلال المسئولية الاجتماعية حيث تم تنفيذ مشاريع في مجال المياه والتعليم والصحة خاصة ولاية شمال كردفان في منطقه أب سكينة وبرام مضيفا بأن المنظمة تجتهد وتتطلع لمزيد من البرامج ، مشيرا الى زيارة رئيسة المنظمة العالمية للأصماغ للسودان هذه الأيام ولفتت الانتباه خلال الاجتماع المشترك بين المنظمة ومنتجي ومصدري الصمغ العربي وعدد من الخبراء في هذا المجال بالسودان بحضور وزير الصناعه موسي كرامه ، أن المنظمة تضم 60 شركة وتقوم بتوفير الصمغ لكل الدول والشركات العالمية وأن لها اهتمام كبير بدعم منتجي الصمغ العربي بالسودان خاصة في مجال التقنية الحديثة والإنتاج ليسهم ذلك في دعم الاقتصاد وتحسين أوضاع العاملين في حزام الصمغ
من جانبه استعرض دكتور تاج السر مصطفى رئيس مجلس الصمغ العربي إمكانيات السودان الهائلة فى مجال إنتاج الصمع العربي ممتدحا الدورالذي تلعبه منظمة تطوير الاصماغ العالمية فى التنسيق بين الشركات المستوردة والدول المنتجة بجانب مساعدتها فى ترويج المنتجات واجراء البحوث.
وكشف تاج السرعن تقدم السودان بطلب لاعتماد الصمغ العربي كألياف غذائية صحية خلال الموتمر العالمي لمعايير سلامة الغذاء الخاصة والعامة (الكوديكس) لافتا الإنتباه الى أن اعتماد الصمغ كألياف غذائية صحية سيضخم سوق الصمغ العربي ليعادل اضعاف ماهو موجود اليوم ، متوقعا أن تلعب المنظمة دورا مهماً فى تصدير الصمغ العربي كألياف غذائية صحية باعتبارها الجهة الوحيدة التي تصل للمستهلكين فى العالم وذلك لإستحواذها على أكثر من 90% من تجارة الصمغ العربي فى العالم.
وابدى عدد من الخبراء رغبتهم في تطوير إنتاج الصمغ العربي ودعم المنتجين والاهتمام بالمسئولية الاجتماعية مشيرين الي ضروره الاستفادة من رفع الحصار عن السودان للدخول الي الاسواق العالمية .
ساهم في تحسين الموقع!

شاركنا برأيك لنقدم لك أفضل خدمة!

ما تقييمك للشكل العام للموقع؟


سيء
مقبول
جيد
رائع

ما رأيك في تصنيف العناصر وطريقة الوصول للأخبار؟


سيء
مقبول
جيد
رائع

مستوى جودة الأخبار؟


سيء
مقبول
جيد
رائع

إذا كان لديك أي ملحوظات رجاء اكتبها في الصندوق التالي :



شكراً لك! أنت رائع! انتظر قليلا ريثما يتم إرسال البيانات.