الاردن 18-2-2018(سونا)-التقى البروفيسور إبراهيم آدم أحمد الدخيري المدير العام  للمنظمة العربية للتنمية الزراعية الذى يزور المملكة الاردنية هذه الايام بالمهندس إبراهيم الشحاحدة وزير الزراعة الاردني ورئيس الجمعية العامة للمنظمة العربية للتنمية الزراعية .

وأكد  الوزير إبراهيم الشحاحدة ،خلال لقائه بمكتبه اليوم الدخيرى على ضرورة تعزيز التكامل العربي في المجال الزراعي وأهمية  تكثيف سبل التعاون ودفع سبل العمل العربى الزراعى المشترك، بما يساهم فى رفع مستوى الأمن الغذائى في الوطن العربي  وتحقيق تنمية زراعية شاملة. 

وأشار الوزير إلى أهمية هذا اللقاء لمناقشه الموضوعات ذات الاهتمام العربي المشترك في شتى مجالات الزراعة والأمن الغذائي، مقدراً الدور الذي تبذله المنظمة، نحو تنفيذ البرامج والمشروعات التي تحتاجها الدول الأعضاء ، بما يساهم في تحقيق تنمية زراعية لشعوبها، والحد من الفقر ورفع مستوى الأمن الغذائي. مؤكدا اهتمامه  بتطوير خطة العمل التنفيذية للمنظمة في المرحلة المقبلة بما يتوافق مع اهداف التنمية المستدامة.

من جانبه قدم  البروفيسور المدير العام شرحا تفصيليا عن آلية عمل المنظمة والمشاريع والاستشارات الفنية التي تنفذها والمتفقة مع اهداف التنمية المستدامة المنفذة في البلدان العربية واضاف ان المنظمة معنية بتعزيز الشراكات مع المنظمات الدولية والاقليمية من اجل تحقيق المزيد من المشاريع المنتجة لخدمة الدول العربية.

على صعيد آخر بحث المدير العام للمنظمة العربية للتنمية الزراعية البروفيسور إبراهيم الدخيري سبل تعزيز العلاقات العلمية والفنية في المجال الزراعي مع المركز الوطني للبحوث الزراعية بالمملكة الأردنية الهاشمية خلال زيارته مؤخرا للمركز الوطني للبحوث الزراعية بالمملكة الأردنية الهاشمية.

واطلع الدخيري خلال زيارته للمركز على المختبرات والمحطات الزراعية بالمركز، مشيداً بالمستوى العلمي المتميز الذي وصل إليه المركز واعتبره من المراكز التي يمكن أن تخدم ليس الأردن فحسب، وإنما المنطقة العربية والمُزارع العربي عموماً، كما عرض بعضاً من أنشطة المنظمة في المملكة الأردنية الهاشمية خاصة والدول العربية عامة والمشاريع التنموية والعلمية التي تعكف المنظمة على تنفيذها للارتقاء بالقطاع الزراعي في الوطن العربي.

 من جانبه رحب المدير العام للمركز الوطني للبحوث الزراعية الدكتور نزار حداد بضيف الأردن والوفد المرافق، وأكد على أهمية التعاون مع المنظمة كونها رافعةً من رافعات التنمية الزراعية في العالم العربي، مثمنا ضرورة تعزيز أطر التعاون البيني وتبادل الخبرات بين مراكز البحث العلمي، الجامعات وكليات الزراعة في الوطن العربي.

وفي ختام زيارته أعرب البروفيسور الدخيري عن سعادته بهذه الزيارة لما سيكون لها من دور فاعل في تمتين العلاقات الموجودة بين المنظمة والمركز، وفتح آفاق جديدة من شأنها تمكين الجانبين من أداء دورهما المنشود في المنطقة العربية.

 والجدير بالذكر أن الطرفان اتفقا على التعاون في مجال التنوع الحيوي وتبادل الخبرات في مجالات عملهما وتكثيف الجهود وتعزيز أطر التعاون في سبيل ازدهار القطاع الزراعي.

أخبار ذات صلة