حاوره : أحمد عبدالله كباشي.

ربك في 15 /2/ 2020 /سونا/ شهد إستاد مدينة ربك الدولي بولاية النيل الأبيض عصر أول أمس الخميس افتتاح مضمار ألعاب القوى  لتصبح الولاية جاهزة على المستويين المحلي والقومي لاستقبال ضروب ومناشط ألعاب القوى كافة.

مكتب (سونا) بولاية النيل الأبيض  حاور الأستاذ الجيلي محمد علي قرشي سكرتير إتحاد ألعاب القوى بالولاية لالقاء الضوء على الحدث والأنشطة المتوقع انطلاقتها بعد الافتتاح  فإلى مضابط الحوار :

س/ الأستاذ الجيلي محمد علي قرشي سكرتير إتحاد ألعاب القوى بولاية النيل الأبيض حدثنا عن نشأة وتطور إتحاد ألعاب القوى بولاية النيل الأبيض؟ 

ج/ تم تأسس الإتحاد في العام ١٩٩٥م بمحلية كوستي عقب قيام الدورة المدرسية بالولاية ومن بعد ذلك تشييد مضمار عالمي لألعاب القوي داخل إستاد ربك ومن ثم إنتقلت مكاتب الإتحاد من كوستي لإستاد ربك.

س/ ماذا عن الإتحاد وأنشطته وجهوده في الفترة السابقة ؟  

ج/ يتكون الإتحاد من الأندية الرياضية الشاملة وفرق الشباب والناشئين بالمدارس وإتحادات المحليات المختلفة  وخرج الإتحاد العديد من الأبطال الذين شاركوا في المنافسات القارية والمحلية واحرزوا عددا من الميداليات والكؤوس والجوائز وهم كثر ولكن على سبيل المثال نذكر البطل ختام الهادي وأحمد محمدين ومحمد علي الجاك وآخرين. وقاد أمين المال الإتحاد لألعاب القوى  بعثة السودان لألعاب القوى خمس مرات لتونس وقطر والأردن ونيجيريا ومصر في الفترة من (٢٠١١ ـ ٢٠١٤)م.

س/  حدثنا عن افتتاح مضمار ألعاب القوى بالولاية والبطولة المصاحبة ؟

ج/ افتتاح المضمار يمثل إضافة حقيقية لمواعين ألعاب القوى بالسودان وسوف يسضيف بطولات عالمية وقومية ومحلية ويعد مضمار رقم ( ٢)  بالبلاد بعد المدينة الرياضية أما عن البطولة المصاحبة والتي شاركت فيها بعثات ستة عشر ولاية كانت ناجحة بكل المقاييس استطعنا من خلالها الوقوف على قدرات ابطالنا كما سنعمل على صقل قدراتهم والمشاركة بهم في منافسات خارجية وأضاف أن البطولة نالت استحسان الجميع.

س/  الأستاذ الجيلي حدثنا عن خطة الإتحاد للمرحلة المقبلة ؟

ج/ خطتنا مستقبلا تتمثل في التركيز على اكتشاف الخامات وتدريب الموجودة وصقلها بالخبرات لتحقيق الاهداف والتوسع في المناشط الرياضية المختلفة.

س/ هل هنالك أي شراكات للاتحاد مع المؤسسات الأخرى ؟

ج/ نعم لدينا شراكات مع اتحاد الناشئين والمدارس والفرق الرياضية والأجهزة الإعلامية.

ــ رسالة أخيرة.

نشكر كل الجهات التي ساهمت في قيام المضمار بدءا بحكومة الولاية ممثلة في وزارة المالية والتربية والشرطة ومحلية كوستي والمجلس الأعلى للشباب والرياضة، كما نشكر رابطة قدامي لاعبي ألعاب القوى السودانية وشركات كنانة وعسلاية والكشافة.

أخبار ذات صلة