الخرطوم 23-3-2020م (سونا) - كشف اختصاصي الصحة العامة وتعزيز السلوك رضوان يحيى عن إطلاق مبادرة لنموذج محلي علمي لكسر حلقة فيروس كورونا بتوجيه السلوكيات وذلك بتشجيع الوسائل المحلية (الطرحة والثوب السوداني والشال والوضوء المستمر ).

وقال رضوان لـ(سونا) إن مجموعة من المختصين في مجال تعزيز الصحة والسلوكيات أطلقت هذه المبادرة لاستخدامها بصورة علمية باعتبارها وسائل محلية لمواجهة طبيعة السودانيين المعاكسة بعدم استخدام الكمامات والمعقمات والتحسس منها ، الأمر الذي يسهم في نشر المرض وإعطاء الفيروس مناعة، وقال إن المبادرة بدأ نشرها من خلال مواقع التواصل الاجتماعي وسيتم التنوير بها من خلال القطاع الخاص ومنظمات المجتمع المدني.

وأكد رضوان أن بعض التدخلات العاملة حاليا تؤدي إلى رسائل سالبة خاصة من قبل بعض الجهات، داعيا للتعامل مع هذا الوباء بجدية وحسم من الجهات المختصة الرسمية حتي لا تحدث ذات المشاكل للدول التي لم تلتزم بالتعليمات والاستراتيجية الصحية العالمية.

وقال إنه توجد معتقدات خاطئة ولا تستند على حقيقة علمية من بينها أن اللون الأسود والمناخ الحار غير عرضة للمرض مبينا ان المرض ينتقل عن طريق الملامسة والاستنشاق وأن الفيروس يلتصق على الأسطح وينتقل من فرد إلى فرد أو عائلة.

وشدد على ضرورة أن تأخذ الجهات الرسمية الأمر بجدية وحسم وأن تكثف برامج التوعية وتطبيق الاستراتيجيات العالمية الصحية خاصة أنها غير مطبقة بصورة جادة وأن المؤسسات (شغالة) وأنه بالرغم من توجيهات الوالي إلا أن الاحتفالات والتجمعات قائمة وأكد ضرورة تشجيع الإبقاء في المنازل.

أخبار ذات صلة