الخرطوم 12-1-2021(سونا) - أكد النائب الأول لرئيس مجلس السيادة الانتقالي الفريق أول محمد حمدان دقلو، استعداد الدولة الكامل لتأمين جميع ولايات دارفور عقب خروج بعثة اليوناميد، مبيناً أن حكومة الفترة الانتقالية قامت بتشكيل قوة مشتركة من جميع القوات لحفظ الأمن في دارفور.

وبحث سيادته خلال لقائه بمكتبه اليوم، وفد قبيلة الفور برئاسة الدمنقاوي سيسي فضل ، عدداً من القضايا في مقدمتها اتفاقية السلام وكيفية إلحاق كل من عبدالواحد محمد نور رئيس حركة تحرير السودان وعبدالعزيز الحلو رئيس الحركة الشعبية شمال بعملية السلام.

وأكد الدمنقاوي ضرورة فرض هيبة الدولة واستكمال مسيرة السلام وتأمين معسكرات النازحين،مشيرا لأهمية تحرك أهل دارفور بجدية للجلوس مع عبدالواحد محمد نور وحثه على الانضمام لركب السلام.

ووجه سيسي رسالة لجميع المواطنين، داعياً لعدم الإلتفات للرسائل السالبة التي تبثها وسائل التواصل الإجتماعي بهدف تفتيت وحدة القوات النظامية والتأثير عليها.

أخبار ذات صلة