الفولة 22-2-2021 (سونا) - أكد وزير الثروة الحيوانية الاستاذ حافظ ابراهيم عبد النبي أن من أولويات الوزارة خلال الفترة القادمة الإهتمام بالقطيع وإنشاء المحاجر البيطرية وجلب المستثمرين للإستفادة من القيمة المضافة للمنتج وخلق فرص العمل بمناطق الإنتاج.

وطالب لدي مخاطبته اليوم بالفول مؤتمر النفط بمناطق الانتاج الذي جاء تحت شعار (نحو شراكة ذكية بين ولايات الإنتاج ووزارة الطاقة والنفط والشركات المنتجة والمجتمعات المحلية ) طالب المواطنين بمعرفة حقوقهم وانتزاعها إذا كان ذلك في النفط او غيره من الموارد مشيرا الى ان النظام البائد عمل على تهميش السكان المحليين بمناطق إنتاج النفط بصورة متعمدة واهدار موارده بطريقة غير مسؤولة .

ونادي الشركات العاملة في مجال النفط للتعاون مع المجتمعات المحلية وخلق شراكة حقيقية تسهم في الاستقرار الأمني وتوفر الخدمات بالاضافة إلى إنشاء المدن البديلة للمساهمة في الاستقرار من أجل الاهتمام بالتعليم.

وقال إن نسبة الـ 40% التي منحتها إتفاقية جوبا لولايات الإنتاج تعتبر محفزا للاستقرار الأمني ومحققة للعدالة الاجتماعية والاقتصادية التي ينشدها الجميع.

وأوضح حافظ أن الثروة الحيوانية من الموارد الاقتصادية المهمة والمتجددة يجب الاهتمام بها ورعايتها.

أخبار ذات صلة