كسلا 23-2-2021(سونا)- أهابت لجنة أمن ولاية كسلا في اجتماعها برئاسة امين عام حكومة الولاية الوالي المكلف الاستاذ الطيب محمد الشيخ بالمواطنين للتعاون للحفاظ وتحقيق الامن حتي لاتتضرر مصالح المواطنين ومن ثم الانطلاق الي افاق ارحب وازالة كل مايعترض المسيرة في الفترة القادمة وحكومة الفترة الانتقالية

وقال  الوالي  عقب الاجتماع ان اللجنة ظلت في حالة انعقاد دائم لمتابعة الاوضاع الامنية علي مستوي الحدود التي استقبلت اعدادا كبيرة من اللاجئين الاثيوبيين الفارين من الحرب في اقليم التقراي ،موضحا ان حكومة الولاية ولجنة الامن بذلت جهودا كبيرة من اجل تحقيق مصالح المواطنين خاصة في مسالة الامن والعمل علي رتق النسيج الاجتماعي ،منوها الي انه وحسب شعارات ثورة ديسمبر المجيدة التي اتاحت الحريات للمواطنين في توصيل اصواتهم واحتجاجاتهم سيتم الاستماع الي شكاويهم والاشكاليات التي تعترض حياة الناس .

 واضاف اننا نقدر الظروف التي يعشها انسان الولاية ونلاحظ في الاونة الاخيرة  حدوث الكثير من الاحتجاجات والوقفات بالولاية والولايات الاخري ونؤمن عليها  كحق مشروع ويجب ان يكون وفق الضوابط السلمية وبمالا يتعارض مع الامن.

 واشار الوالي الي مناقشة اللجنة واستعراضها للقرار رقم (2) الصادر من مجلس الامن والدفاع الخاص بفتح الشوارع وازالة المتاريس ، موجها بازالة المتاريس التي تعترض مسيرة وحياة المواطنين ومصالحهم.

 

 

أخبار ذات صلة