الخرطوم 23-2 -2021 (سونا) - قال رئيس حركة جيش تحرير السودان مني اركو مناوي ان المسيره لازلت مستمره وان تكريم حقار خطوة للجهود التي قام بها وهو دلاله على نهايه الحرب التي كانت مليئة بالدماء والدموع ،معزياً جميع الأسر بفقدانهم فلذات اكبادهم خلال الحرب.

جاء ذلك لدي مخاطبته اليوم بقاعه الصداقه احتفال الحركة بتكريم القائد العام لقوات الحركة الفريق جمعه محمد حقار بحضور قيادات امنية وعسكرية وتنفيذية وسياسية،  مشيرا الي ان مسيرة السلام ماضية، مؤكداً أن هذه المناسبة كان ينبغي أن يشارك فيها كبار القيادات خاصه وان المناسبة تكريم شخص ناضل كثيراً من أجل الحريه والوحدة والسلام والديمقراطيه.

وأضاف مناوي ان حضور قواته للخرطوم قصدنا التعايش مع بعض ،موجها انتقاده لبعض المروجين لتشويه سمعة قواتنا وهي اتت لقوات الشعب المسلحة وهم ابناء هذا الوطن وهم مسالمين ويسعون لخدمة الشعب،

مطالبا الجميع العمل من أجل الوطن والمواطن، وقال إن هناك مقاومة شرسة لتنفيذ اتفاق سلام جوبا ،مؤكدا عدم الرجوع مرة اخري للوراء بعد الآن على الإطلاق،وقال ان مناخ الحريات الآن أفضل بكثير وان الجميع يمكن أن يعبر كيفما يريد، وكرر مناوي دعوته لمصالحة وطنية وحوار عميق لمصلحة السودان من أجل التعايش السلمي بين مكونات المجتمع المختلفة ، وقال إن حمل السلاح لم يكن رغبة بل وسيلة لتحقيق العدالة التي ظلت مفقودة سابقا.

أخبار ذات صلة