واشنطن في 2-3-2021 (وكالات) ذكر وزير الخارجية الامريكي أنتوني بلينكن أنه أوضح لرئيس الوزراء الاثيوبي أبي أحمد قلق الولايات المتحدة من الوضع الانساني وحقوق الانسان في إقليم التقراي الاثيوبي.

وقال بلينكن أنه حث الحكومة الاثيوبية بإتخاذ خطوات ملموسة لحماية اللاجئين والمدنيين ووقف العنف المتزايد في الاقليم.

وطالب الوزير الامريكي بالوقف الفوري للعدائيات وإنسحاب القوات الاجنبية من الاقليم بما فيها قوات امم الامهرا والقوات الارترية.

كذلك طالب وزير الخارجية الامريكي الحكومة الاثيوبية أن تعمل مع المجتمع الدولي على إجراء وتسهيل تحقيقات دولية موثوقة في إنتهاكات حقوق الانسان في الاقليم ومحاسبة المتسببين فيها.

أخبار ذات صلة