الضعين 3-3-2021 (سونا) - امتدح والي ولاية شرق دارفور دكتور محمد عيسى عليو الجهود الكبيرة والخدمات الجليلة التي ظل يقدمها الشيخ محمد بن زايد للسودان حكومة وشعبا ممتدحا جوده وكرمه بمنح سكان الولاية مستشفى بكامل معداته الطبية الحديثة.

وقال عليو  خلال مخاطبته الحشد الجماهيري الكبير بساحة الحرية بمدينة الضعين اليوم ان الولاية تنعم بالأمن والاستقرار منذ أكثر من سبعة أشهر وذلك بفضل الوعي وسط المواطنين،لافتا إلى أنه قبل ثورة ديسمبر كانت الوفود لا تاتي الى الولاية الا لعقد مؤتمر للصلح او حل نزاع قبلي او تحشيد الشباب للقتال ولكن الآن ونحن نحتفل بصرح شامخ وهو مستشفى الشيخ محمد بن زايد كأكبر صرح طبي على مستوى غرب أفريقيا.

واضاف قائلاً " نبشركم بأن الولاية ودعت النزاعات والحروب بفضل المواطن الذي وعى الدرس وأصبح على وعى كبير لدك اوكار المجرمين من خلال مساعدته للاجهزة الامنية فى كشف المجرمين والمخربين وأصبح الآن احرص على المحبة والسلام.

وطالب عليو بضرورة الاهتمام بالخدمات التعليمية التي يفتقدها المواطن و انشاء الطرق الداخلية وربط الولاية بالولايات الأخرى وإكمال مشروع مطار الضعين، والمساعدة في حفر الآبار الارتوازية وبناء السدود باعتباره مشروع استراتيجي لحل ضائقة العطش والاستفادة من الطاقة الشمسية ، والاهتمام بالكهرباء وتوطين الرحل وغيره من احتياجات الولاية.

من جانبه رحب ناظر عموم دار الرزيقات الناظر محمود موسي مادبو نيابة عن الإدارات الأهلية بالولاية رحب بالوفد المركزي الكبير بقيادة النائب الأول لرئيس مجلس السيادة الانتقالي الفريق أول محمد حمدان دقلو وبحضور سفير دولة الإمارات العربية المتحدة بالخرطوم معبرا شكره لدولة الإمارات على هذا المستشفى الذي وجد موقعه خاصة وأن مواطني الولاية فى امس الحاجة اليه وهو سند كبير للخدمات الصحية بالولاية مبينا ان ثقتهم كبيرة في حكومة الفترة الانتقالية لتحقيق آمال مواطني الولاية .

أخبار ذات صلة