كوستي-31-3-2021(سونا)-كشف المهندس الصادق بشير مدير المساحة بولاية النيل الأبيض حجم التطور الذي أحدثته إدارته فى مجال تطوير العمل المسحي بالولاية، مشيرا الى الجهود التي بذلت فى تهيئة بيئة العمل وتأهيل وتدريب العاملين لمواكبة التطور المضطرد في العمل المسحي.

وتطرق مدير المساحة بالنيل الأبيض في تصريح لـ(سونا) لدور المساحة في فض النزاعات بين المزارعين والرعاة والنقلة النوعية التي أحدثتها الدولة في المساحة السودانية مقارنة مع بداياتها.

مشيرا للتطور والتكنلوجيا المتطورة التي أدخلت من أجهزة تقنية حديثة تم ربطها بالأقمار الصناعية مما أسهم في توفير المعلومات الدقيقة فى زمن وجيز وبأقل تكلفة.

وأشار المهندس الصادق بشير لخطة إدارته الرامية لتطوير وتجويد الأداء لمواكبة التطور والمتمثلة في التدريب العالي للكوادر البشرية في مجال الأجهزة الرقمية بالتنسيق مع الهيئة القومية للمساحة في الخارطة الأساسية (البيز ماب) مؤكدا انها خارطة شاملة (المناخ والتعداد السكاني، الثروة الحيوانية، الأنشطة التجارية والزراعية).

وعدد المهندس الصادق بشير مدير المساحة بالولاية إنجازات إدارته المتمثلة فى وضع العلامة المرجعية وإعداد الخرط الرقمية وتوفير بيئة عمل صالحة في إدارات المساحة بالمحليات وانشاء إدارات نظم المعلومات الجغرافية وهي إدارة مختصة بتجديد خرط الولاية رقميا.

وأشار المهندس الصادق للتعاون المثمر بين إدارته وإدارة ترقية الخدمات لعمل كنتور لكل مدن الولاية حيث إكتملت الدراسة في هذا الشأن، مؤكدا إبتعاث عدد من المهندسين للتدريب الخارجي في مجالات الطرق وكنتور المدن بجهد محلي.

ووصف مدير المساحة النزاعات بين الرعاة والمزارعين في مسارات الثروة الحيوانية بالهاجس الأمني، كاشفا خطة إدارته لوضع حلول جذرية لتلك النزاعات بالتنسيق مع وزارة الإنتاج والموارد الاقتصادية لتحديد مسارات الثروة الحيوانية للحد من النزاع بين الرعاة والمزارعين، وناشد مدير المساحة بالنيل الأبيض الهيئة القومية للمساحة  بتوفير فرص التدريب ومعينات العمل لمواكبة التطور التقني في مجال المساحة .

أخبار ذات صلة