الدمازين 6-4-2021( سونا) - أعلنت مكونات سياسية ومجتمعية بولاية النيل الأزرق تبنيها لحملة جذور السلام .وقال زاهر محمد موسي عكاشة منسق الحملة في معرض تنويره لاهداف الحملة  في المنصة الاعلامية الحرة بمركز دراسات السلام والتنمية بجامعة النيل الازرق بمشاركة الاستاذ عبدالعاطي محمد الفكي رئيس مجموعة نشطاء السلام اقليم النيل الازرق ولفيف من الناشطين في مجال السلام والاعلاميين، قال ان الحملة تهدف للتبشير بالسلام ورفع الوعي باهمية السلام والعمل علي كسر جمود التفاوض وتغيير التعامل مع السلام واشراك مكونات المجتمع في دفع مسيرة السلام للامام وتهيئة المجتمع لاستحقاقات السلام.

 وحث زاهر الاطراف كافة لاستكمال التفاوض واسناده للتغلب علي التحديات وتشكيل راي عام داعم لعملية السلام.والضغط في اتجاه السلام الشامل والعادل والمستدام.

واكدت الدكتورة علياء احمد ابراهيم مدير مركز دراسات السلام والتنمية بجامعة النيل الازرق ان المنصة الاعلامية الحرة تمثل احدي مناشط برنامج المقاومة والصمود وانها تهتم بموضوعات وقضايا السلام بصورة عامة، مبينا انها استضافت عدد من المؤسسات لطرح موضوعات ذات اهمية، موضحا ان المنصة تحظي  بمشاركة فاعلة من الاعلاميين  والجهات ذات الصلة.

أخبار ذات صلة