الخرطوم 22-4-2021(سونا)- أجرت الدكتورة مريم الصادق المهدي وزيرة الخارجية رئيسة المجلس الوزاري للإيقاد  اليوم اتصالا هاتفياً برصيفها اليوغندي السيد /سام .كوتيسا

تبادل الوزيران وجهات النظر حول تطورات الأوضاع في منطقة الإيقاد، وفي جوارها والتي قد يكون لها تداعيات سلبية على بعض دول المجموعة. وتطابقت وجهات .نظر الوزيرين حول ضرورة التحرك العاجل لعقد اجتماع للمجلس الوزاري للإيقاد لبحث هذه التطورات وكيفية احتوائها ومعالجتها

من ناحية أخرى أطلعت السيدة الوزيرة رصيفها اليوغندي على عزمها زيارة بلده الصديق ضمن جولة إقليمية لشرح آخر تطورات ملف سد النهضة، وقد رحب السيد وزير .الخارجية اليوغندي بالزيارة واعدا بتقديم كل عون ممكن لإنفاذها في أقرب وقت ممكن

أخبار ذات صلة