الفاشر 4-5-2021 (سونا)- بحثت اللجنة التنسيقية العليا لمجابهة جائحة كورونا بولاية شمال دارفور خلال اجتماعها الدوري الذي عقدته اليوم بقاعة الأمانة العامة للحكومة بالفاشر، بحثت  السبل المثلى للمحافظة على التدابير والإجراءات الصحية الوقائية ضد جائحة كورونا بخاصة خلال فترة عطلة عيد الفطر المبارك وفترة جلوس الطلاب للامتحانات بمرحلتي الثانوي ََوالابتدائي   والتي بدأت جزء منها الأسبوع الماضي. وقال المدير العام لوزارة الصحة  الدكتور مجتبى التجاني يوسف رئيس اللجنة التنسيقية في تصريح صحفي أن الاجتماع تطرق بالنقاش الموسع لمجمل الأوضاع الصحية بالولاية ومستوى تفشي الجائحة حيث تم استعراض التقارير الفنية الخاصة بالمؤسسات والمراكز والكوادر الطبية وموقف  تنفيذ الاشتراطات الصحية. وابان د. يوسف أن الولاية سجلت حتى الأسبوع الـ٣٧عدد (٥٥) حالة إشتباه منها (٣٧) حالة موجبة توفت منها (٤) حالات وتم إدخال عدد (٢٥) حالة إلى مركز العلاج وتم إبقاء ٧ حالات بالحجر المنزلي  . وأضاف أن مجمل حالات الإصابة بفايروس كورونا بالولاية خلال الموجة الثانية قد ارتفعت إلى (٢٣٠) حالة تعافت منها١٣٥ حالة، مشيرا إلى أن تلك الأرقام تكشف عن استمرار انتشار الجائحة مجتمعيا الأمر الذي قال إنه يتطلب تكثيف الجهود في  مراجعة المعابر والمحليات، مع التشديد على التطبيق الكامل للاشتراطات الصحية اثناء الامتحانات.

وناشدت اللجنة جميع المواطنين توخي الحيطة والحذر من الانتشار الكثيف للفيروس وذلك بالالتزام بتطبيق الاشتراطات الصحية كاملة.

أخبار ذات صلة