الدمازين 10/6/2021 (سونا) - رأس الأستاذ جمال عبد الهادي محمد أحمد والي ولاية النيل الأزرق المكلف رئيس لجنة الأمن بالولاية، بقاعة الشهيد حذيفة عبد الرحمن بالأمانة العامة لحكومة الولاية اليوم، الاجتماع المشترك الذي ضم عدداً من أعضاء اللجنة الأمنية وأعضاء اللجنة الاقتصادية بالولاية.

 

وتناول اللقاء المشترك مجمل القضايا المتعلقة بالتدابير والترتيبات الإدارية والفنية الخاصة بتطبيق قرارات تحرير أسعار الوقود.

 

 وأوضح الأستاذ محمدين أبوبكر خميس رئيس اللجنة الاقتصادية أن الاجتماع تناول المشاكل والحلول المتعلقة بأزمة الوقود بالولاية، ووقف على التدابير والحلول اللازمة لتطبيق قرارات تحرير أسعار الوقود بالولاية.

 

 وأضاف أن الاجتماع أصدر عدداً من القرارات في مقدمتها حصر كميات الوقود الخدمي الموجود بالمحطات إلى جانب اتخاذ الاحتياطات الأمنية لمواجهة متغيرات الأسعار بمحطات الوقود العاملة بالولاية، مضيفاً أن الاجتماع أمن على أهمية الإسراع في تطبيق الأسعار الجديدة بعد قرارات التحرير إلى جانب تخصيص كميات من الوقود الاحتياطي لمقابلة الطوارئ في مجال خدمات الكهرباء والمياه والصحة والطوارئ الأخرى.

 

وأبان أنه تم التأمين على إبقاء الضوابط القديمة الخاصة بصرف الوقود خارج خزانات المركبات والعمل الرقابي إلى حين الوصول التدريجي لوفرة الوقود بالمحطات المختلفة، مبيناً أن الاجتماع أمن على تحديد التسعيرة الجديدة للوقود بنسبة 27% مــــــن تكلفة أسعار الشراء وفــقاً للقرارات الخاصة بتحرير أسعار الوقود.

أخبار ذات صلة