نيالا 11-6-2021 (سونا) نظمت إدارة الصحة الإنجابية بوزارة الصحة بجنوب دارفوربالتعاون مع صندوق الأمم المتحدة للسكان ورشة للأطباء حول المعالجة السريرية لحالات الإغتصاب، تستهدف (٢٥) من الأطباء بالمحليات ومستشفيات نيالا.

وقالت منسق الصحة الإنجابية بوزارة الصحة بالولاية د. سهيبة مبارك، إن الأطباء بالمستشفيات الريفية يقومون بأدوار متعاظمة فى تحقيق الأمومة الآمنة بجانب دورهم الكبير فى المعالجة السريرية بكل أنواعها، مشيرة الى أن جريمة الإغتصاب لها آثار جسيمة على المجتمع والضحية والأسرة مما يقع العبء الكبير على الأطباء فى توفير الخدمة العلاجية للناجية أو ضحية الإغتصاب بجانب مساهمتهم الكبيرة فى المسائل القانونية من خلال قيامهم بدور الخبراء للناجية.

وأشادت سهيبة بالدور الكبير الذي ظل يقوم به صندوق الأمم المتحدة للسكان راعى خدمات الصحة الإنجابية ودعمه المتواصل للأنشطة والبرامج الرامية لتطوير الخدمات وتحقيق الأمومة الآمنة.

 

أخبار ذات صلة