الخرطوم 21-6-2021 (سونا)- التقت السيدة مريم الصادق المهدي، وزيرة الخارجية، بمكتبها اليوم، بالسيدة خديجة لوئنجاي المنسق المقيم للأمم المتحدة للشؤون التنموية والإنسانية،  نائب الممثل الخاص للأمم المتحدة لبعثة الأمم المتحدة المتكاملة لدعم المرحلة الانتقالية في السودان.

رحبت السيدة الوزيرة بالسيدة خديجة، متمنية لها التوفيق في أداء مسؤوليتها في السودان. وأعربت عن تقدير حكومة السودان لكل دعم تقدمه الأمم المتحدة وأجهزتها للسودان مثمنة العلاقات المتميزة بينهما.

أكد الجانبان أهمية إحكام التنسيق والشراكة بين حكومة السودان ومنظومة الأمم المتحدة المتكاملة لتحقيق الاستفادة القصوى من كل ما يقدم من دعم وبما يخدم المصالح العليا للشعب السوداني وتعريف المجتمع الدولي بسودان ما بعد الثورة، ودعم البلاد لمواجهة التحديات الراهنة.

كما أعربت السيدة الوزيرة عن تطلعها لدعم الأمم المتحدة في مجال التدريب وبناء القدرات للعاملين بالمؤسسات الحكومية وتعزيز دور الشباب وتمكين المرأة.

أخبار ذات صلة