كوستى 7-7-2021 (سونا) - يقيم المركز القومي للمناهج والبحث التربوي غدٍ الخميس ختام ورش نظام التنوير لبرنامج التوأمة لتطوير مناهج كليات التربية في السودان.

وقال الدكتور محمد صالح حسن عضو اللجنة التحضيرية لبرنامج تطوير مناهج كليات التربية فى تصريح لـ"سونا" أن الهدف من برامج الورش هو توحيد التعليم وطرق التدريس في الصف لتقديم أداء منسجم ومتشابه، وذلك نسبة لانتشار كليات التربية فى عدد كبير من الجامعات.

وأضاف بأنه لابد من وجود برنامج متقارب بين كليات التربية مشيراً الى عمق التجربة السودانية في إعداد المعلم ولابد من صقل التجربة بالانفتاح على العالم لاستلهام تجارب جديدة، من أجل هذا سعى مركز المناهج والبحث التربوي للتفكير في عمل توأمة مع جامعة شنغهاي بجمهورية الصين والتي تعتبر من الجامعات المتميزة في المجال التربوي، وذلك للخروج برؤية واضحة لتطوير مناهج التربية في السودان ومن ثم تعميمه على الكليات.

وأبان أن أهمية هذا البرنامج الخاص بكليات التربية تأتي لأهمية المعلم ودوره في بناء ونهضة المجتمع ومساهمته الفاعلة في تطور العملية التعليمية في البلاد، مشيراً الى أن التقدم المنشود في ظل ثورة ديسمبر لا يتأتى إلا عبر التعليم، لذلك يعمل المركز للاعداد الجيد للمعلم لدفع العملية التعليمية للأمام ولوضع السودان في أول سلم الإرتقاء لتحقيق برنامج النهضة الشاملة.

وشكر صالح الشركاء في البنك الدولي واليونسكو لمساهمتهم المتواصلة فى إتجاه تطوير مناهج كليات التربية بالجامعات السودانية.

 

 

أخبار ذات صلة