كوستي 20-7-2021 (ســونا)-  أدي الأستاذ إسماعيل فتح الرحمن حامد وراق، والي ولاية النيل الأبيض، صلاة عيد الأضحى المبارك بساحة مسجد الكون العتيق  بمدينة الجزيرة آبا.

وخلال مخاطبته المصلين عقب أداء صلاة العيد قدم الوالي التهاني للشعب السوداني ومواطني الولاية بحلول عيد الفداء العظيم وقال إن العيد فرصة  للتسامح والتصافي و التعافي بين الناس لاستمرار منوال الحياة مطالباً الجميع العفو والعافية  والتسامي فوق الصغائر ونبذ الخلافات القبلية والحزبية والإيدلوجية من أجل النهوض بالنيل الأبيض ولاية الخير والنماء، مشيراً إلى أن النيل الأبيض تشهد إستقرار أمني منقطع النظير وذلك بفضل تجانس مجتمع الولاية واطلاع الأجهزة الأمنية المختلفة بدورها كاملاً في حفظ الآمن والاستقرار بجميع محليات الولاية.

وقال وراق إن الوضع الاقتصادي الراهن يحتم على حكومة الولاية خلق فرص إنتاج واقعية تدعم الاقتصاد المحلي لتنعكس خير وبركة على المواطن البسيط في أطراف المدن والمحليات مضيفاً أن برنامج ثمرات الخاص بدعم الأسر السودانية يعتبر أحد الحلول المركزية المطروحة الآن لتقليل آثار الأزمة الاقتصادية على المواطن صاحب الدخل المحدود.

وكشف سيادته عن الخطوات التي اتخذتها حكومة الولاية في اصلاح الخدمة المدنية ومحاربة الفساد وتفكيك النظام البائد داعيا في خطابه مواطني الولاية للمشاركة الفاعلة في انجاح خطط وبرامج الولاية التنموية والخدمية بغية أحداث اختراق حقيقي في معاش الناس وأهداف الفترة الانتقالية.

وتعهد سيادته  بصيانة طريق الجزيرة آبا ومعالجة مشكلة المياه وتوفير وسيلة حركة لشرطة المنطقة .

هذا وتلقى والي ولاية النيل الأبيض تهاني العيد من المصلين وقام بزيارة لخلوة تقابة مسجد الكون ومستشفى الجزيرة آبا برفقة الأستاذ نصرالدين مفرح وزير الشؤون الدينية والأوقاف قدم خلالها تهاني العيد لطلاب التقابة وللمرضى بالمستشفى مؤكدا رعايته التامة لهذه الخلوة النموذجية بالجزيرة آبا بلد النضال والاستشهاد.

وفي ذات السياق تناول الشيخ النور عبدالمحمود  أمام مسجد الكون بالجزيرة آبا في خطبته عظمة عيد الفداء والعبر  وداعيا جميع المسلمين للتمسك بالقيم الإسلامية والدعوة للعقيدة الواحدة التي تنبذ الجهوية والقبلية وتحافظ على النسيج الاجتماعي.

أخبار ذات صلة