الخرطوم 22-8-2021 (سونا) - خاطب دكتورالطاهر حربي وزير الزراعة والغابات صباح اليوم بفندق السلام الورشة الاستهلالية لبرنامج الموارد الطبيعية المستدامة وسبل كسب العيش وذلك بحضور وكيل وزارة الزراعة والغابات عبد الرحمن هتر ووكيل وزارة المالية والتخطيط الإقتصادي الأمين يسن وبعض الجهات ذات الصلة وتستمرحتى 26 من اغسطس الجاري. 

وقال حربي إن الدولة تولي اهمية قصوى للتحول الزراعي والحيواني وتشجيع الصناعات التحويلية وتسهيل إجراءاتها بجانب إضافة قيمة مضافة لمنتجاتنا المحلية والقومية وتشغيل الخريجين وزيادة دخل المنتجين خاصة أصحاب الحيازات  الصغيرة تعزيزا للامن الغذائي وفقا لخطة  التحول الزراعي من النمط التقليدي الاعاشي الى النمط الحديث الموجه للصادر. 

وأضاف حربي أن الدولة  كذلك تولي اهتماما بصغار المنتجين وتنظيمهم  في جمعيات إنتاجية و بقضايا التمويل وسن  القوانين والتشريعات.

وثمن حربي التعاون بين السودان والصندوق الدولي للتنمية الزراعية ايفاد.

  وأشار إلى زيارة رئيس الصندوق الدولي للتنمية الزراعية ايفاد للسودان مطلع العام المقبل. 

من جانبه أكد وكيل وزارة الزراعة والغابات مهندس عبدالرحمن هتر أن وزارة الزراعة تعول كثيرا على ايفاد لحشد موارد إضافية تهتم بالتنمية والنهوض وفق برامج وخطط زراعية  مبنية على النتائج ومؤشرات قابلة للقياس.

وأضاف هتر أن الوزارة تتطلع لبناء قطاع زراعي يحقق رفاهية ويستوعب طاقات الشباب والمرأة بجانب الاهتمام بالتصنيع الزراعي وإضافة قيمة لمنتجاتنا الزراعية. 

وقال وكيل وزارة المالية يسن الأمين "إن المشروع يمتد من البطانة والجزيرة وكردفان الكبرى وسنار  وهو مشروع يسعى لمساعدة صغار المزارعين ويتطلب تعاون بين الولايات والمركز". 

الجدير بالذكر ان مدير عام الصندوق الدولي للتنمية الزراعية إيفاد قال عبر الفيديوكونفرنس  "إن مشروع التنمية هو رقم 22 من المشاريع التي تموله الايفاد  في السودان بتكلفة 381 مليون دولار من جملة المشاريع" و ان هذا المشروع يستوعب 120 الف أسرة وفترة  هذا المشروع ست سنوات والهدف منه توظيف الشباب والمرأة ومساعدة الأسر الريفية ويتبني مجموعة من الحزم التقنية، الاستزراع الغابي وتوفير المياه وتسمين  المواشي و أن المبلغ الكلي للمشروع يبلغ 77.5 مليون يورو  منحة من الايفاد .

أخبار ذات صلة