الخرطوم 29-8-2021 (سونا)- التقت اللجنة الوزارية التي شكلها مجلس الوزراء لتقريب وجهات النظر حول مشروع قانون النقابات المجاز مؤخراً، التقت بالمجموعة الداعمة لقانون النقابات الموحد 2020 والتي لديها تحفظات ورؤية مغايرة للقانون المجاز مؤخراً من قبل مجلس الوزراء.

وأكدت اللجنة الوزارية والتي تضم كل من وزير الصناعة ووزير الصحة ووزير النقل على أهمية دور النقابات ووحدتها واستقلاليتها وحريتها في تعزيز التحول الديموقراطي.

وعبر وزير الصناعة الأستاذ إبراهيم الشيخ خلال الاجتماع الذي انعقد بقاعة وزارة الصناعة عن حرصهم في مجلس الوزراء على مقابلة مجموعة القانون الموحد، مؤكداً أن دورهم في العمل النقابي ورؤيتهم لا يمكن تجاوزها، وأضاف أن رؤية اللجنة وملاحظاتها حول القانون ستعرض على مجلس الوزراء في اجتماعه المقبل.

وقالت الدكتورة بثينة الخرساني سكرتير مكتب النقابات المركزي للحزب الشيوعي، إنهم متمسكون بقانون تنظيم نقابات العاملين الموحد 2020 المتوافق عليه من القوى السياسية والنقابية والمدنية، وكذلك تمسكهم بضرورة قيام حركة نقابية قوية موحدة ومستقلة وديموقراطية، وأشارت إلى تحفظات كل المجموعة على قانون النقابات المجاز بواسطة مجلس الوزراء.

ووجهت اللجنة الوزارية دعوة لمكتب النقابات المركزي للحزب الشيوعي السوداني للاستماع لوجهة نظره حول قانون النقابات، ومن جهته قام مكتب النقابات بالحزب الشيوعي بدعوة ممثلين عن مجموعة القانون الموحد، من تجمع المهنيين السودانيين ولجنة دعم وتعزيز المسار النقابي وحزب الأمة القومي والحزب الوطني الاتحادي الموحد والمنبر النقابي السوداني واتحاد العمال الشرعي بالاضافة إلى مركز الأيام للدراسات الاجتماعية والثقافية.

أخبار ذات صلة