الخرطوم-13-9-2021-سونا

ترأس رئيس مجلس الوزراء د. عبد الله حمدوك بعد ظهر اليوم بمكتبه برئاسة مجلس الوزراء الاجتماع التنويري الدوري بشأن الوضع الأمني بالبلاد وذلك بحضور  وزراء شؤون مجلس الوزراء، الدفاع، الداخلية، ونائب مدير جهاز المخابرات العامة،  ومدير عام قوات الشرطة.

واستمع الاجتماع لتنوير مفصل بشأن الوضع الأمني بالبلاد بصورة عامة والمعالجات التي تمت في بعض المناطق مثل مناطق إنتاج البترول وسد مروي.

وتم التأكيد خلال الاجتماع على أن انتشار قوات الشرطة والقوات المشتركة في ولاية الخرطوم أدى إلى انخفاض ملحوظ في معدلات الجريمة والتفلتات.

وأشاد رئيس مجلس الوزراء بقوات الشرطة والقوات النظامية الأخرى للدور الكبير الذي تقوم به من أجل بسط الأمن وحماية الأرواح والممتلكات والتصدي للتفلتات وإلقاء القبض على مرتكبيها.  

أخبار ذات صلة