الفاشر 21-9-2021(سونا) - إحتفلت مؤسسة دارفور الإستنارة والحوار المجتمعي بولاية شمال دارفور بالتعاون مع مبادرة إعلاميون من أجل السلام والمركز العالي للحضارات والدراسات الإستراتيجية،  اليوم بقاعة الهيئة الولائية للإذاعة والتلفزيون بالفاشر باليوم العالمي للسلام تحت شعار ( التعافي بشكل أفضل من أجل عالم منصف ومستدام) . وقال رئيس مبادرة إعلاميون من أجل السلام بالولاية زكريا آدم محمد خلال مخاطبته الاحتفال بحضور ممثلين من منظمات المجتمع المدني وشركاء السلام علي ضرورة أن يعمل  الجميع من الرسميين والشعبيين وشركاء السلام للسعي من أجل الوصول  إلى المحطة المشتركة وتعزيز السلام والإستقرار وحماية المدنيبن . وأكد رئيس المبادرة أهمية صناعة السلام الإجتماعي الحقيقي للمجتمع السوداني ككل، مضيفا بانه ولأهمية  السلام  في حياة كل الشعوب والأمم فقد درجت جميع الشعوب  علي الإحتفال باليوم العالمي للسلام الذي أقرته الأمم المتحدة في الحادي والعشرين من شهر سبتمبر من كل عام حيث دعت الأمم المتحدة جميع الشعوب إلى المزيد من  الالتزام بوقف القتال في هذا اليوم والإحتفاء به من خلال الأنشطة  وتوعية الجمهور حول قضايا السلام. إلى ذلك فقد  هنأ ممثل المركز العالي للحضارة والدراسات الإستراتيجية رحمة الله محمود الجميع باليوم العالمي للسلام  مشيرآ إلي  أن مركزه  سيعمل  على نشر ثقافة السلام والإهتمام بالحوار من أجل إرساء دعائم السلام. فيما أكد ممثل مؤسسة دارفور  الاستنارة والحوار المجتمعي سعي مؤسسته لتحقيق السلام الإجتماعي تحقيقآ لشعار ثورة ديسمبر المجيدة حرية سلام وعدالة.

وأضاف أن الإحتفال باليوم العالمي للسلام يهدف لتعزيز قيم السلام بين شعوب العالم المختلفة.

وقال أن الحرب التي شهدتها البلاد بصفة عامة ودارفور قد أفضت إلي حرمان الشعب السوداني العيش في أمن وسلام وتقدم وإزدهار.

 

أخبار ذات صلة