الفاشر 28-9-2021 (سونا) -ثمن المدير التنفيذي لمحلية اللعيت بولاية شمال دارفور إسماعيل عمر حسين لدى مخاطبته اليوم الجلسة الافتتاحية  للورشة التدريبية للمعاونين للبيطريين بالمحلية والتي نظمتها منظمة صحاري للتنمية بدعم من المنظمة الألمانية للعمل في الزراعة، الأدوار التي ظلت تضطلع بها المنظمتان تجاه  دعم العمل الزراعي بالمحلية بشقيه النباتي والحيواني. ووصف المدير التنفيذي لمحلية اللعيت ذلك الدعم بأنه كبير ومقدر باعتبار أن الزراعة بشقيه الحيواني والنباتي يمثلان النشاطين الاقتصاديين  الرئيسين  لاهل المحليه .

ودعا عمر  المتدربين من للمعاونين البيطريين  الي ضرورة تحقيق أعلى درجات الاستفادة من الدورة وتطبيق نتائجها على أرض الواقع  علي مستوي قراهم ومناطقهم حتي ينعكس ذلك  إيجاباً على صحة الحيوان وتحسين نسله  باعتبار  إنهه تمثل عماد الاقتصاد المحلي والولائي  والقومي  مؤكداً رعاية المحلية  التامة لكافة الأنشطة والبرامج التي من شأنها تطوير القطاع الرعوي. الي ذلك قال ممثل منظمة صحاري باللعيت أحمد ادم بشر  إلي أن  تنظيم الورشة التدريبية للمعاونين البيطريين بالمحلية  جاء بغرض تأهيلهم   لمعالجة جميع الحالات المرضية للحيوانات  دون الحوجة إلى  تحويلها  إلى مراكز العلاج  مبينا أن الورشة سوف تستمر فعالياتها لمدة 20 يوما وتستهدف عشرين  معاونأ بيطريأ من كافة مناطق المحلية، معلنا بأنه سيتم تزويد كل متدرب بحقيبة طبية بيطرية  ليستعين بها في القيام بمهامه.   فيما أوضح  ممثل المنظمة الألمانية محمد احمداي محمد أن دعم منظمته لتنظيم مثل هذه الورش يجئ ضمن أهدافها  التي تعمل تجاه ضبط الأمن الغذائي وتوفير سبل كسب العيش الأمن بتحسين الإنتاج من خلال الزراعة المبتكرة والرعي الحديث، كاشفاً عن خطة منظمته المستقبلية التي تهدف لدعم المشروعات الزراعية بالاستمرارفي تنفيذ  عمليات التدريب عبر المدارس الرعوية والحقلية وكان  ممثل الثروة الحيوانية بالمحلية د عصام الدين محمد عبد الله قد عبر عن تقدير إدارته لمنظمة صحارى و المنظمة الألمانية الزراعة في دعم وتأهيل الكوادر البيطري بالمحلية متمنيا أن تتكامل هذة الجهود لتنعكس على الصحة العامة للماشية التي تذخر  بها المحلية .  

أخبار ذات صلة