كسلا 7-10-2021 (سونا)- حيا ممثل والي كسلا المكلف الأستاذ عادل عثمان علوب، المعلمين في كافة ربوع البلاد وبصفة خاصة علي مستوى ولاية كسلا لأدوارهم المقدرة والجليلة التي ظلوا يبذلونها من أجل العلم ونهضة المجتمع، مما جعلهم فخراً للأمة السودانية.

جاء ذلك لدى مخاطبته إحتفال مدرسة دار الأرقم الثانوية بنين بمحلية كسلا بتكريم الرعيل الأول من المعلمين والمعلمات والعاملين بوزارة التربية و التعليم، إلى جانب إستقبال الطلاب الجدد تحت شعار(الوفاء لأهل العطاء).

وقال إننا في حكومة الولاية ساعون لتحقيق بعض المكتسبات للتعليم والمعلمين، والتي منها إزالة التشوهات في الهيكل الراتبي للمعلمين، والذي قطعت فيه الولاية عبر وزارة المالية والقوى العاملة شوطاً كبيراً، بالإضافة إلى إهتمام الولاية بتدريب المعلمين في كافة المستويات، ورحب ممثل الوالي بعودة المرحلة المتوسطة والتي وصفها بالخطوة المهمة. وقال إننا نعول عليها كثيراً لمساهمتها في صقل كل مهارات الطالب وتأهيله للمرحلة الثانوية، وعبر عن تقديره للمعلمين. وقدم شكره لمعلمي المدرسة من الرعيل الأول والحاليين الذين أرسوا قواعد للعمل الأكاديمي، مما جعلهم محل احترام كبير وتقدير لدى الطلاب.

من جانبها أشادت الأستاذة خديجة عيسى مدير المرحلة الثانوية ممثل مدير عام وزارة التربية والتوجيه، بالانضباط والتميز الكبير الذي تشهده المدرسة الأمر الذي يعكس حرص الإدارة وجديتها في هذا الجانب.

وأشارت إلى مكانة المدرسة في الأداء الأكاديمي على مستوى الولاية، بالإضافة للقواعد التي أرساها المعلمون الأوائل بالمدرسة.

وأوضح الأستاذ نور الهدى محمد، مدير المدرسة الإنسجام الكبير والتناغم  بين المعلمين والطلاب، الذي تم بناءً على خطة العمل الموضوعة مسبقاً، وعبر عن شكره لكافة المعلمين الذين عملوا بالمدرسة وقادوها إلى مرافئ التميز والنجاح، طوال السنوات الماضية، وعبرت الأستاذة فاطمة محمود إنابة عن المعلمين عن عميق شكرها وتقديرها لتكريم المعلمين والمعلمات. وأوضحت أن المدرسة تعتبر من المدارس المميزة على مستوى الولاية، وتضم معلمين خبرة وكفاءة عالية، لهم إسهامات مقدّرة في تحقيق النجاح على مستوى المدرسة، وتم خلال الإحتفال تكريم المحتفى بهم إلى جانب تقديم عدد من الفقرات من قبل طلاب المدرسة.

أخبار ذات صلة