الدمازين 22-10-2021( سونا)- طالبت شبكة نساء النيل الأزرق بضرورة فتح فرص التدريب وبناء القدرات للمرأة واكسابها المزيد من المهارات التي تعينها في زيادة الدخل وتحسين مستوي المعيشة لمقابلة الاوضاع الاقتصادية الراهنة بجانب منح المرأة حقوقها في المشاركة السياسية، خاصة في مواقع إتخاذ القرار حتي تتمكن من ايصال صوتها وطرح قضاياها وهمومها وإيجاد الحلول اللازمة.

وفي تصريح ل(سونا) أكدت الأستاذة جواهر إبراهيم محمد رئيس شبكة نساء النيل الأزرق أن مشروعات تمكين المرأة اقتصاديا تسهم في احداث التغيير المنشود خاصة وان المرأة العائدة من مناطق اللجوء والنزوح هي أكثر حاجة، وجددت مناشدتها لكافة المؤسسات الحكومية والقطاع الخاص بجانب منظمات المجتمع المدني لدعم مشروعات المرأة في كافة المجالات.

وامتدحت جواهر شركاء الشبكة والمانحين لوقفتهم القوية مع برامج ومشروعات  الشبكة كاشفة عن حزمة من المشروعات في الفترة القادمة بالتركيز علي أمهات الأيتام والأرامل والمرأة الريفية.

أخبار ذات صلة