الخرطوم 18-11-2021 (سونا) – أكد دكتور يعقوب عبد الكريم ممثل لجنة التواصل الاجتماعي بالدعم السريع أن همَ اللجنة الأساسي إعادة اللحمة المجتمعية في كل أنحاء السودان وهدفها السامي وحدة الأمة السودانية وتماسكها ، منعاً للاختلاف والشقاق  بين أبناء الوطن ، بعيداً عن العرقية التي تفتت الشعب السوداني .

وأضاف أن المجتمع السوداني ذو علاقات عريقة وقديمة ، ويحتاج المجتمع إرجاعه الى سيرته الأولى .

جاء ذلك لدى لقائه اليوم بقيادات وأعيان ونظار قبيلة البرقد بولايتي شرق وجنوب دارفور بصالة المعلم  بالخرطوم .

ومن جانبه رحب ممثل قبيلة البرقد العمدة محمد عبدالله بأعضاء لجنة التواصل الاجتماعي وبكل الإدارات الأهلية والسلاطين بولايتي شرق وجنوب دارفور ، وأكد أن فكرة ومبدأ هذه اللجنة يقود المجتمع السوداني للأمام ، مشيراً  أن السودان به موارد طبيعية زراعية ورعوية ، فالسودان غني بأرضه ويحتاج الى التوافق والتماسك الاجتماعي.

 وأوضح الأستاذ آدم الزاكي أحمد عبدالله القيادي بلجنة التواصل الاجتماعي أن من ضمن أهدافهم دعم قرارات القائد العام للقوات المسلحة الفريق أول عبد الفتاح البرهان ، ومجلس السيادة خاصة نائب مجلس السيادة محمد حمدان دقلو الذي وصل الحركات المسلحة لاتفاقيات السلام والتحول الديمقراطي .

 

 

 

 

أخبار ذات صلة