الجنينة .29 .11 .2021(سونا) - يستهل والي غرب دارفور الجنرال خميس عبدالله ابكر اليوم زيارته التفقدية لمحلية كرينك التي تبعد نحو (65) كيلومتراً شرق رئاسة الولاية، وتُعد من المحليات الإستراتيجية لوقوعها في الحدود مع ولايتي شمال ووسط دارفور، وتأتي هذة الزيارة للوقوف على الأوضاع الأمنية،  والموسم الزراعي، وبرامج التعايش السلمي بين مكونات المجتمع، كما سيخاطب الوالي حشداً جماهيرياً بساحة رئاسة محلية كرينك بمشاركة لجنة الأمن،  وقيادات الإدارة الأهلية ، وقيادات أطراف  العملية السلمية، وقطاعات الرحل والنازحين، ومنظمات المجتمع المدني.

وأكد المدير التنفيذيّ لمحلية كرينك الأستاذ ناصر الزين حسن احمد، أن الزيارة تعد الأولى من نوعها، وتأتي في ظروف تشهد فيها البلاد تحولات سياسية ، الأمر الذي يتطلب  تضافر الجهود من كافة شرائح المجتمع، للوصول إلى وفاق سياسيّ، وتعزيز الأمن والإستقرار بالمنطقة، وتوقع أن تسهم الزيارة في الدفع بالمشروعات الخدمية والتنموية، والتعايش السلمي بين المزارعين والرحل .

أخبار ذات صلة