الخرطوم 2-12-2021(سونا) - إنعقد بالمجلس الأعلى للبيئة والترقية الحضرية والريفية ولاية الخرطوم برئاسة دكتور بشري حامد  أحمد، "اجتماع مجلس الأمين العام الدوري" .

وأطمأن الإجتماع على سير العمل التنفيذيّ بالمجلس وتحرير المخالفات البيئية في شتى القطاعات خاصة  المصانع والمستشفيات .

وذكر الأمين العام للمجلس الأعلى للبيئة والترقية الحضرية والريفية ولاية الخرطوم دكتور بشري حامد أحمد، في تصريحات صحفية اليوم أن هذه الأيام نواجه هجمة شرسة من جائحة (كورونا) الأمر الذى يتطلب تدخلا فوريا وقويا من المجلس الأعلى لضمان المعالجة السليمة للنفايات الطبية حفاظاً على حياة المواطنين ومنعاً لإشتداد وطئة المرض .

وحدد د . بشري محورين لتنفيذ هذا العمل المحور الأول خاص بالتأكد من إلتزام المستشفيات المختلفة بالمعاملة السليمة للنفايات الطبية وكذلك  بتطبيق الإحتياطات البيئية المختلفة للحفاظ على حياة مواطنين ولاية الخرطوم .

أما المحور الثاني يأتي بالخدمة المتوفرة والمستدامة للنفايات الطبية من قبل إدارة النفايات الطبية  بهيئة نظافة ولاية الخرطوم، وذلك من خلال التغطية الشاملة لكل المرافق الصحية والطبية في الولاية ، إضافة للمعالجة السليمة لهذه النفايات بحسبان إنها واحدة من المشاكل والتحديات الكبيرة في هذه الفترة .

وناقش الاجتماع إعادة تأهيل الآليات وكذلك المحطات الوسيطة بهيئة نظافة ولاية الخرطوم حتى تواكب التحديات الكبيرة في الفترة القادمة وزيادة معدل إفراز النفايات، مع تفعيل العمل بالمحليات لمقابلة هذا التحدي خاصة وأن السيد والي الخرطوم المكلف الأستاذ أحمد عثمان حمزة ابدى إهتماماً كبيراً بأعمال النظافة وإعادة تأهيل الآليات المتعطلة والدعم المالي والفني للمحليات للقيام بهذا الدور .

وأكد د. بشري أن الفترة القادمة ستشهد تأهيل للمحطات الوسيطة والمرادم بصورة كبيرة ونشطة حتى نعبر بهذا العام والدخول للعام 2022 في بيئة سليمة ومعافاة ومستدامة. .

أخبار ذات صلة