الخرطوم 21-12-2021 (سونا)- كشفت الأستاذة أحلام مدني مهدي وكيل وزارة الاستثمار والتعاون الدولي عن خطة الوزارة للعام 2022 والتي تأتي بالتركيز على إعداد حزمة ترويجية لجذب الاستثمارات المباشرة للسودان، وذلك من خلال إقامة المؤتمرات وتوقيع عدد من الاتفاقيات لتحقيق الضمانات للمستثمر، بالإضافة إلى إعداد الخارطة القومية الاستثمارية والتي سترى النور قريباً، وأهمية المسح الميداني لكل الولايات في إعداد وتحديث قاعدة البيانات، تقوية العلاقة بين المركز والولايات بعقد لقاءات تفاكرية مع مديري الاستثمار والمفوضين للوقوف على معوقات سير العملية الاستثمارية ومحاولة إيجاد حلول عاجلة، مع أهمية إعداد دراسات.

وكشفت أيضا عن تأهيل شركات إدارية في  ثلاث مناطق حرة: الجبلين، الجنينة وكوستي. وقالت أحلام مدني في تصريح لـ(سونا) اليوم إن الأداء العام للوزارة 2021 كان جيدا، وأن العاملين بذلوا مجهودات كبيرة لتنفيذ الخطة، رغم وجود معوقات حالت دون التنفيذ الكامل، حيث أجرت الوزارة عددا من الإصلاحات التشريعية والإدارية. ومن أهم إنجازات العام إصدار قانون جديد للاستثمار لمواكبة التطورات الإقليمية والعالمية وجذب المزيد من الاستثمارات المباشرة، وصدور أول قانون شراكة بين القطاع العام والخاص.  وأكدت نجاح الملتقى السوداني الكوري والملتقى التفاكري السوداني السعودي الذي تم الإعداد له بمشاركة كل الوزارات الاتحادية واتحاد أصحاب العمل السوداني والجهات ذات الصلة. يذكر أن الوزارة أصدرت حتى الآن 418 ترخيصا في القطاعات الثلاثة الصناعي والزراعي والخدمي.

أخبار ذات صلة