الخرطوم 28-12-2021 (سونا)- بحث دكتور جبريل إبراهيم وزير المالية والتخطيط الاقتصادي اليوم بمباني الوزارة اجتماعا موسعا مع ولاة الولايات، بحضور الأستاذة بثينة دينار وزير الحكم الاتحادي و عبد الله إبراهيم وكيل المالية، قسمة الإيرادات بين المركز والولايات بما يحقق العدالة في قسمة الموارد.

وقرر الاجتماع تكوين لجنة مشتركة تضم ممثلين لوزارتي المالية والحكم الاتحادي وولاة الولايات لوضع معايير لقسمة الإيرادات ومراجعة القسمة الحالية للإيرادات لتحقيق العدالة في القسمة.

وأمن الاجتماع على ضرورة السعي إلى الحصول على موارد زاتية إضافية وتفعيل دور جهاز التحصيل الموحد، واستغلال الفرص والميزات النسبية في كل ولاية، بالإضافة إلى التأمين على عقد مؤتمر لدعم الحكم الاتحادي ومناقشة قضايا السلطات والصلاحيات وقسمة الموارد، و الفيدرالية المالية والشراكة مع القطاع الخاص، بالإضافة إلى عقد ورشة عمل لمعالجة القوانين والتشريعات التي تتيح للولايات استغلال الفرص وتطوير الإيرادات الولائية وتفعيلها.

وأكد وزير المالية التزام وزارته بتوفير الخدمات الأساسية الصحية والتعليمية والمياة، وحل مشكلة مياة الشرب بالولايات، بجانب استكمال المشروعات التنموية بالولايات وإقامة المشروعات المدرة للدخل.

وأشار وزير المالية إلى أن الولايات تتمتع بموارد وميزات نسبية لم تستغل حتى الآن، داعياً ولاة الولايات إلى تحديد الأولويات لاستغلال الفرص و الميزات وتطوير الإيرادات الولائية وتفعيلها.

وأكد وزير المالية أن قضية توظيف الشباب تتصدر أولويات المرحلة بتوفير فرص عمل وتمويل المشاريع الصغيرة والمتوسطة، بجانب إحداث التنمية المستدامة وتنويع الموارد بالولايات واستغلال الفرص والميزات النسبية.

من جانبها أكدت الأستاذة بثينة دينار وزير الحكم الاتحادي أنه لا بد من الاستفادة من إمكانيات ولايات السودان المختلفة في عمليات التنمية و استغلال كل المواعين من الموارد الذاتية التي ترفد خزينة الدولة.

و وجهت بالالتزام الحقيقي للصرف في الولايات وفق الأولويات.

أخبار ذات صلة