الجنينة٣٠-١٢-٢٠٢١م(سونا)- دشن والي غرب دارفور الجنرال خميس عبدالله ابكر اليوم الخميس بالجنينة قافلة أمانة ديوان الزكاة الإنسانية بالولاية المتجهة إلى محليتي جبل مون وكرينك لدعم المتضررين في الأحداث الاخيرة.

وتأتي القافلة بدعم من الأمانة العامة لديوان الزكاة الإتحادي والتأمين الصحي بتكلفة قدرها (60) مليون جنيه، وتحتوي على أدوية علاجية ومواد إيوائية وغذائية وذلك برعاية وزارة التنمية الإجتماعية الإتحادية .

وثمن الوالي الدور المتعاظم للزكاة في تقديم المساعدات الإنسانية للمتضررين ، داعيا إلى السعي لتوفير وسائل انتاجية للأسر بهدف زيادة الإنتاج من أجل معالجة الأوضاع الإنسانية بالمنطقة.

من جهته قال أمين ديوان الزكاة بالولاية د. محمد احمد الصديق أن التكلفة الكلية للقافلة تقدر ب (60) مليون جنيه، وتحتوي على كميات من الدخن والفرشات والمشمعات والبطاطين والطواحين والأدوية لافتا إلى جهود أمانته بالتنسبق مع مفوضية العون الانساني والتأمين الصحي والمنظمات التطوعية في تسيير قوافل مماثلة إلى المناطق الأخرى، للمساهمة في رفع مستوى الإنتاج للأسر الفقيرة.

و دعا مفوض العون الانساني بالولاية الأستاذ الصادق محمد أحمد هارون كافة الجهات المعنية بالعمل الإنساني لتسخير جهودها لدعم المتضررين في الأحداث الاخيرة بمناطق جبل مون وكرينك.

 

 

أخبار ذات صلة