كوستي 2ـ1ـ2022 (سونا)- بحث الأستاذ الشاذلي خالد إبراهيم أمين عام حكومة ولاية النيل الأبيض الوالي المكلف بمكتبه ظهر اليوم مع وفد جامعة الإمام المهدى برئاسة الدكتور مصعب عمر الفاروق مبارك جعفر وكيل الجامعة بحث الترتيبات المتعلقة بإنشاء مستشفى السلام الجامعي التابع  لجامعة الإمام المهدى إلى جانب بحث المعوقات التي تحول دون الشروع في هذا المشروع الخدمي الكبير الذي سيتم تمويله عبر المنظومة القطرية من دولة قطر وعدد من الجهات ذات الصلة وبمتابعة من البروفيسور نمر أحمد البشير رئيس مجلس إدارة جامعة الإمام المهدى .

وأشار الدكتور مصعب عمر الفاروق مبارك جعفر وكيل جامعة الامام المهدي في تصريح لـ(سونا) إلى أن اللقاء تناول كيفية المصادقة من قبل الوالي المكلف على  المساحة المخصصة للمستشفى الذي تهدف الجامعة من خلاله على عمليات تدريب الطلاب خاصة في تخصصات الطب والصحة المختلفة والمختبرات.

وابان الوكيل أن مستشفى السلام الجامعي سيكون مستشفى مرجعي في منطقة حدودية يخدم انسان النيل الأبيض والولايات المجاورة و مجتمعات دولة جنوب السودان فضلا عن أنه بعد اكتمال انشائه سيسهم في توطين العلاج داخل بحر أبيض .

وثمن الفاروق جهود حكومة النيل الأبيض التي وافقت على تخصيص المساحة المحددة للمستشفى والتي تعتبر نقطة انطلاقة واقعية  لقيام هذا المشروع الخدمي والحيوي الكبير والذي يخدم قطاعات واسعة من ولايات السودان وإنسان بحر ابيض.

أخبار ذات صلة