مدني 2-1-2022 (سونا)- وجه الدكتور فخر الدين علي يس مدير صندوق التأمين الصحي بولاية الجزيرة بضرورة ضبط إستخراج وتجديد دفاتر الأمراض المزمنة لتقليل التكلفة الدوائية.

وثمن يسن خلال مخاطبته ورشة الأمراض المزمنة وإستخراج الدفاتر التي إستهدفت المدراء الطبيين ومدخلي البيانات بحضور الدكتورة سارة عبد الرحمن مدير الخدمات الصحية وعدد من مدراء الوحدات التنفيذية  النجاحات التي حققها الصندوق بالجزيرة في التغطية والإدخال داعيا للإستفادة من الورشة التنويرية لتحقيق التميز في خدمة المؤمن عليهم. وقالت الدكتورة سارة عبد الرحمن إن نسبة الامراض المزمنة من اجمالي الحاجة الدوائية المرفوعة للربع الاول من العام 2022م بلغت 45% باجمالي تكلفة 316 مليون جنية ، مما استوجب التعامل مع الدفاتر بشكل موثوق ومراجعتها لتقييم الحاجة الفعلية لاحتياجهم من الدواء مشيره الى أن الجزيرة تعتبر الاولى في استخراج دفاتر الامراض المزمنة ، معلنة عن استخراج 57  ألف دفتر خلال العام السابق.

واكدت د سارة على أهمية  اعطاء الولاية خصوصيتها في معالجة الامراض المزمنة عبر خطط تستهدف إنشاء مراكز خاصة لذوي الأمراض المزمنة ورعايتهم، مؤكده على الالتزام بالضوابط عند إستخراج الدفاتر وتحسين إدارة المرضى والتثقيف الصحي للمريض لتلافي الأثار السالبة للاستخدام غير الرشيد للدواء، ولفتت مدير الخدمات الصحية بالجزيرة الى إدخال جهازي كمياء الدم والهرمون بمركز شهداء ديسمبر . وتناولت الدكتورة ست زينب بابكر رئيس قسم الخدمات الطبية المكلف أهمية الورشة في تلاقح الأفكار حول ضوابط ومنهجية إستخراج دفاتر الأمراض المزمنة وآلية المتابعة والإشراف بجانب بحث الإشكالات وسبل ضبط التقارير لفائدة المريض. وأوصت الورشة بضرورة الالتزام بتصنيف الأمراض المزمنة المدرجة بالتأمين وعدم إستخراج الدفتر دون تقرير الإختصاصي وإستصحاب التاريخ المرضي للمريض، وتتبعه لضبط الصرف..

أخبار ذات صلة