الخرطوم 8-1-2022 (سونا) سجل وفد من الاتحاد السوداني لكرة القدم زيارة ظهر اليوم السبت الى استاد الهلال للاطمئنان على سير العمل في الاستاد قبل الزيارة المرتقبة من قبل الموزمبيقي محمد سيدات ، رئيس هيئة تراخيص الاندية في الاتحاد الافريقي لكرة القدم لتفتيش الملعب لاجازته من أجل استقبال المباريات الدولية والقارية.

وضم الوفد الاستاذ طارق عطا نائب رئيس الاتحاد، رئيس اللجنة المنظمة للمسابقات، والدكتور علي محمود عضو مجلس الادارة وعضو اللجنة المنظمة للمسابقات، والمهندس الفاتح باني رئيس هيئة تراخيص الاندية بالاتحاد، وكان في استقبالهم الاستاذ اسماعيل عثمان نائب الأمين العام للجنة تطبيع نادي الهلال، والمهندس رامي كمال عضو لجنة التطبيع بنادي الهلال.

وقام الوفد بجولة حول الملعب ومرافقه وفقا للمتطلبات في التقرير الاخير لموفد الكاف قبل حظر الملعب بعد مواجهة السودان وغينيا بيساو في الجولة الثانية من تصفيات كأس العالم قطر2022.

وأبدى طارق عطا ارتياحه لما وصل اليه العمل في الاستاد مشددا على ضرورة تكاتف الجميع من اجل المصلحة العليا، واثنى على المجهودات التي بذلت في صيانة الملعب وفقا للمطلوبات في الاستادات الدولية، مشيرا الى ان لجنة تطبيع الهلال قدمت عملا كبيرا يعود بالفائدة على كل السودان وليس الهلال وحده، مؤكدا ان الاتحاد مستعد لتوفير كامل الدعم من اجل ان يصبح الاستاد مؤهلا لاستضافة المباريات.

وبدوره اعتبر الفاتح باني ان نادي الهلال ومن خلال ما قامت به لجنة التطبيع قدم عملا وطنيا ، مؤكدا ان المعايير في الاستادات اصبحت متغيرة وفي العام الحالي باتت اكثر تشددا ورغم ذلك نجحت لجنة تطبيع الهلال في ذلك، مبينا أن هناك بعض الأمور البسيطة يجب الا تهزم العمل الكبير.

واوضح علي محمود انه لاتوجد ملاحظات بالنسبة له على الاستاد بعد العمل الذي قامت به لجنة التطبيع، مشددا على ان الملعب بوضعه الحالي افضل بكثير من ملاعب أخرى في افريقيا اقيمت عليها مباريات الهلال والمريخ في الموسم الماضي.

وقدم اسماعيل عثمان شكره للاتحاد، مؤكدا حرصهم الكبير في نادي الهلال على ان يعود الاستاد لاستضافة المباريات الدولية من خلال زيارة مسؤول الكاف في الفترة المقبلة، مبينا أن العمل الكبير الذي حدث يجب أن يتم المحافظة عليه في المستقبل من الجانبين الاتحاد والهلال.

وتمنى رامي كمال عضو لجنة تطبيع نادي الهلال ان يتم التنسيق بين الهلال والاتحاد من اجل المحافظة على الملعب في الفترة المقبلة، مؤكدا ان العمل الذي تم يوازي عمل دولة وليس نادي وبالتالي حتى يواجه السودان أزمات مستقبلا لابد من وضع خطة للمحافظة عليه.

أخبار ذات صلة