الفاشر 10-1-2022 (سونا)- رحب رئيس حزب الأمة الفيدرالي بولاية شمال دارفور المهندس أنور إسحاق سليمان بالمبادرة الأممية حول تبني حوار رسمي بالتشاور مع المكونات السياسية والشركاء الوطنيين والدوليين في سبيل التوصل إلى اتفاق ينهي الأزمة السياسية ويحقق التحول الديمقراطي والسلام الشامل.

واعتبر المهندس أنور في تصريح لـ(سونا) المبادرة خطوة في الاتجاه الصحيح لبحث الحلول التي تجنب البلاد من مغبة الانزلاق إلى سيناريوهات تهدد أمن واستقرار الوطن في ظل استفحال الأزمة السياسبة ووصول البلاد لمرحلة انسداد الأفق.

وأضاف أن ترحيب الفيدرالي بالمبادرة يجيء من منطلق أنها تمثل جزءا من مهام البعثة الرامية لتقديم المساعدات التي من شأنها تحقيق الاستقرار السياسي والأمني وتدعم الفترة الانتقالية المفضية للتحول الديمقراطي والتداول السلمي للسلطة.

وجدد المهندس أنور دعم حزبه لمبادرة الحوار السودانية. وحث القوى السياسية على ضرورة اغتنام هذه الفرصة لاستعادة انتقال البلاد إلى الديمقراطية.

أخبار ذات صلة