ألفاشر في ١٢-١-٢٠٢٢م (سونا) عاد الى مدينة الفاشر حاضرة ولاية شمال دارفور اليوم حاكم إقليم دارفور منى أركو مناوى بعد جولة خارجية امتدت لعدة أشهر، وكان فى استقبال الحاكم بمطار الفاشر الدولى نائب حاكم الاقليم دكتور محمد عيسى عليو ووالى الولاية نمر محمد عبدالرحمن، واعضاء حكومة ولجنة امن الولاية وقادة أطراف العملية السلمية.  وقد انخرط حاكم إقليم دارفور والوفد المرافق لة فور وصولهم  فى اجتماع مع الوالى ولجنة أمن الولاية وقادة أطراف العملية السلمية بالأمانة العامة لحكومة الولاية  لمناقشة تطورات الأوضاع الأمنية بالإقليم خلال الفترة الماضية والتى كان من أبرزها أحداث نهب المقار الأممية بمدينة الفاشر وانطلاقة اجراءات تشكيل القوة الأمنية المشتركة ذات المهام الخاصة بدارفور إيذانآ ببدء تنفيذ  بند الترتيبات الأمنية التى نصت عليها اتفاقية جوبا للسلام فى السودان.  وكانت مقار اليوناميد  السابقة قد تعرضت امس الأول لعمليات نهب واسعة لآلياتها ومعداتها  .

 

أخبار ذات صلة