الخرطوم 16-1-2022 (سونا)ـ تفقد المدير العام لوزارة الزراعة والثروة الحيوانية والري ولاية الخرطوم د.إشراقة عوض عثمان والوفد المرافق لها اليوم، مشروع وادي سوبا شرق الزراعي بشرق النيل والذي تبلغ مساحته 50 ألف فدان ويضم تسع جمعيات زراعية تعاونية تعمل في زراعة الخضروات والأعلاف ومحاصيل الصادر كالشمام والخيار والموالح والبيوت المحمية والدواجن البياض واللاحم.

وقدم مدير المشروع نصر الدين عباس شرحاً عن المشروع ونشاطه، كما تحدث رئيس مجلس الإدارة الأستاذ محمد عبدالله حماد عن المشاكل التي تواجه المزارعين وأصحاب المزارع بالمنطقة من عدم توفر ترعة مياه للري الدائم وانقطاع الكهرباء مع ارتفاع تكلفة التشغيل في ظل ارتفاع الجازولين وأسعار الكهرباء، وقد شملت الزيارة جمعية المستقبل بالشيخ الأمين وجمعية الوحدة وجمعية الرواد، ووقف الوفد على الزراعة والاستزراع السمكي بها.

وطاف الوفد على مزارع جمعية المستقبل وجمعية الوحدة شرق وغرب، وأشاد بالطرق الزراعية المتبعة في المزارع، ووعد مساعد المدير العام لنقل التقانة والإرشاد بتقديم الدعم الفني عبر وفود سوف تزور المنطقة، موضحا أن الوزارة جاهزة للمساهمة في التوعية والإرشاد، وقدم الدعوة لزيارة مباني الإرشاد بالوزارة.

كما طاف الوفد على مزارع الأعلاف والشمام والنبق الفارسي والموالح والاستزراع السمكي بالمشروع، والتقي بالشيخ الطيب محمد الغزالي خليفة سجادة مسيد آل شيخ الأمين وعضو مجلس الإدارة بمشروع وادي سوبا شرق الزراعي، حيث رحب بالمدير العام والوفد المرافق له وقدم شرحاً عن المشروع وجمعية الوحدة التي تبلغ مساحتها 12 ألف فدان شرق وغرب، مبينا أن المساحة الصالحة للزراعة بمشروع وادي سوبا شرق 240 ألف فدان، وأن المستغل منها فقط 50 ألف فدان تروى بالآبار الجوفية.

وناشد الخليفة الطيب محمد الغزالي الحكومة الاتحادية ممثلة في وزارة الزراعة الاتحادية وحكومة ولاية الخرطوم توفير التمويل اللازم لإقامة ترعة شرق النيل، التي تؤمن الري للمزارعين بمشروع وادي سوبا شرق الزراعي بشرق النيل، وقد تم وضع دراسة للترعة وهي جاهزة مع مراجعة سعر الصرف.

أخبار ذات صلة