الفاشر 17-1-2022 (سونا)- خاطب والي شمال دارفور نمر محمد عبدالرحمن اليوم بجامعة الفاشر ورشة دور لجان المجتمعات القاعدية في إدارة الموارد الطبيعية واستدامة سبل كسب العيش الكريم في البلاد، والتي نظمتها الجامعة بالشراكة مع جامعة تفت الأمريكية لعدد من الباحثين بهدف التعرف علي طرق تنظيم الوصول الموارد الطبيعية واستخدامها بفعالية عبر آليات اللجان القاعدية لإدارة الموارد الطبعية بالولاية بجانب التعرف علي الآثار التي تحدثها تلك آلاليات علي مسار سبل كسب العيش الكريم.

واكد الوالي اهمية تنفيذ مثل هذه الورش بالشراكة بين الجامعات والسلطات والمؤسسات الحكومية حتى يتسنى التعرف على مؤشرات التنمية المستدامة، وحث المزارعين للاعتماد علي الذات واستغلال الموارد الطبيعية  التي يذخر بها اقليم دارفور، مشيدا بأهداف هذه الورشة التي تسعي للمساعدة في خفض الفقر وتعزيز القدرات والتي تعود على المجتمع بمزيد من الإستقرار والسلام.

كما اشاد بالتعاون المثمر والمستمر والشراكة بين جامعة الفاشر وعدد من الجامعات العالمية فيما يلي تنفيذ  المشروعات التنموية والخدمية والتدريب، مثمنا في ذات الوقت جهود المنظمات والوكالات العاملة بالولاية التي تساهم في مثل تنظيم مثل هذه الورش.

ودعا نمر مركز دراسات السلام بجامعة الفاشر الي إجراء بحوث علمية حول التعايش السلمي والسلام الإجتماعي والاتفاقيات الموقعة حتى تستفيد منها الاجيال القادمة معلنا التزام  حكومته بتنفيذ ما يليها من مخرجات الورشة وإنزال توصياتها أرض الواقع.

من جانبه قال مدير جامعة الفاشر البروفيسور ادم صالح محمدين ان المجتمعات المحلية بالولاية ما تزال في حوجة لمعرفة كيفية  إدارة الموارد الطبيعية وسبل كسب العيش، مشيرا إلى ان جامعة الفاشر ظلت تعمل في اعداد البحوث والخطط والاستراتيجيات حول كيفية  إدارة الموارد الطبيعية واستخداماتها بالشكل الامثل واكد استمرار الشراكة بين جامعة الفاشر وتفت الامريكية، مشيدا بجهود حكومة الولاية لدعمها المتواصل للعملية التعليمية بالولاية.

أخبار ذات صلة