الفولة 20-1-2022 (سونا) - أكد عدد من مديري إدارات وزارة البنية التحتية والتنمية العمرانية بولاية غرب كردفان على اهمية الإرتقاء بالخدمات وتطويرها في كافة المجالات من منطلق وزارة البنية التحتية الخدمية والتي تعني بتقديم كافة مطلوبات الانسان، وقالوا في منبر وكالة السودان للأنباء أن غرب كردفان متعددة الموارد ويجب إستغلالها بالصورة المثلي حتي يستفيد منها كل المواطنين .

حيث أكد المهندس ازيرق أبوجبر حامد مدير الادارة العامة للمياه بوزارة البنية التحتية أن ادارته تعمل على إستقرار الامداد المائي بكافة محليات الولاية من خلال تأهيل وصيانة عدد من محطات وشبكات المياه بالاضافة الى حفر الآبار الجديدة والمضخات اليدوية إستعداداً لمجابهة فصل الصيف .

وكشف إزيرق عن عدم صلاحية مياه منطقة أم قماش بمحلية الأضية للإستخدام  بعد أن تم تركيب عدد من المحطات وتشييد تسعة كيلومترات في الخط الناقل لمدينة الاضية من جملة ثلاثة عشر كيلومتراً ، حيث حذر المواطنين من إستخدام هذه المياه لإرتفاع نسبة الرصاص والحديد فيها والبحثعن بدائل لمياه الشرب.

كما اشار الى تلوث المياه  الجوفية بمدينة الأضية وعدم صلاحيتها للشرب وذلك لطبيعة الأرض التي تنتج الخضر والفاكهة وتستخدم فيها الأسمدة والمبيدات بكميات كبيرة وبصورة غير علمية.

من جهته كشف مدير الادارة العامة المساحة بوزارة البنية التحتية المهندس حماد حميدان عن سلوك وصفه بالمشين في تخطيط سوق جبرونا بالفولة خاصة وأن المحلية قد تعدت بصورة غير حضارية على أراضي السوق مشيراً الى أهمية إعادة التخطيط وإيجاد أسواق جديدة عبر مخططات طرفية بالمدينة.

كما أشار مدير المساحة ايضاً الى التعدي على الميادين والمنتزهات العامة من خلال فرض سياسة الأمر الواقع بالسكن الإضطراري على الرغم من وجود القوانين التي تُجرم التعدي على تلك الميادين والساحات .

أما مدير إدارة الإنشاءات بالوزارة المهندس الرشيد عبدالله يعقوب اكد السعي الجاد على تغيير الخارطة المعمارية بالولاية والتخطيط السليم لمشروعات التنمية المستدامة والإستعداد لتلبية كافة رغبات مؤسسات بالولاية على الرغم من ضعف الإمكانيات .

من جهته أوضح مدير الادارة العامة للتخطيط بالوزارة المهندس حامد حماد حميدان أن خطة العام الجاري تحمل العديد من البشريات في مقدمتها تخطيط عدد من القرى شبيهة المدن  وتجديد الحواكير وتشكيل لجنة معالجة مشاكل السكن الإضطراري بالمحليات بالاضافة الى وضع ملامح الخارطة الإستثمارية للولاية مع التأكيد على الإستخدام الأمثل للموارد، وأوضح ان الترتيبات جارية مع محلية الفولة لإعادة تخطيط سوق جبرونا بالصورة التي تجعل منه مشهداً حضارياً يتناسب مع مدينة الفولة حاضرة الولاية .

وأكد المدير العام لمصلحة الاراضي بوزارة البنية التحتية الاستاذ عمر أحمد برشم المراد العمل على تجاوز أخطاء الماضي بحوسبة الأراضي في سبيل معالجة مشاكل الازدواجيات بشكل نهائي بجانب تفعيل جهاز الرقابة على الأراضي الحكومية .

وأقر برشم بالفساد الكبير في كافة أراضي الولاية مؤكداً أن منح القطع السكنية والاستثمارية يتم وفق اللوائح والضوابط والقوانين عكس ما كان يعمل النظام السابق  .

أخبار ذات صلة