مدني 25-1-2022 (سونا)- رأس الدكتور فخر الدين علي يس مدير صندوق التأمين الصحي بولاية الجزيرة اجتماع مديري الإدارات العامة والوحدات التنفيذية الشهري، موجها بتطوير وجودة الأداء والالتزام بحوسبة العمل بالفروع وسد النقص في الخدمات وتوفير المستهلكات لتقليل الإحالة واحتواء تكاليف الخدمات، وتقوية الإشراف الدوائي بالمحليات. 

كما وجه بالتواصل المباشر مع المستهدفين بالتغطية السكانية، واستخدام الإمكانيات المتاحة لتقديم الخدمات، وتقديم الإسناد للمحليات لرفع معدلات التغطية.

من جانبها دعت الأستاذة نادية الزبير مدير التغطية السكانية بالصندوق مديري الوحدات التنفيذية بالمحليات للتواصل مع الإدارات الأهلية لاستكمال التغطية الجغرافية واستكمال تغطية الخلاوى، والتواصل مع الغرف الصناعية والتجارية لاستكمال تغطية القطاع الحر المقتدر وسد العجز في تغطية محدودي الدخل عبر الأيادي البيضاء، مؤكدة استمرار مشروعات التغطية القائمة لإكمال تغطية المعاشيين بنسبة 100% والمزارعين. 

كما أكدت ضرورة تفعيل قرار ربط المعاملات غير الحيوية بالبطاقة وحصر الأجانب واللاجئين لتحقيق التغطية بنهاية العام الجاري.                      

فيما جددت الدكتورة سارة عبد الرحمن أحمد مدير الخدمات الصحية بالصندوق، الالتزام بسد الفجوة في الخدمات المعملية بالمراكز المباشرة عبر إدخال فحوصات جديدة وأجهزة متطورة، مشيرة لدور الأجهزة المعملية الجديدة بمركز شهداء ديسمبر 1 في احتواء تكاليف الخدمة المعملية، مشيرة لإتاحة خدمات الاختصاصي في أمراض العيون بالمحليات عبر التعاقد لتقليل الإحالة. ولفتت إلى تحديث ضوابط الإحالة والبرتكولات العلاجية، كما ناشدت د. سارة أحمد المحليات الالتزام بالمستهدفات حسب الخطة و إكمال حوسبة دفاتر الأمراض المزمنة، ورفع التقارير حول الإحالة وأسباب توقف الخدمات بمرافق الخدمة.                   

ودعا الأستاذ خطاب الريح مدير الشؤون المالية والإدارية لتفعيل البرنامج المحوسب والسداد الإلكتروني وتقوية آليات الإشراف والرقابة على المورد البشري والمادي.        

هذا وقد ناقش الاجتماع تقارير الأداء بالإدارات العامة والوحدات والمحليات، وموقف التغطية السكانية والخدمات الطبية بالمحليات، وسبل تطوير الأداء.

وأكد الاجتماع أهمية استكمال الخدمات وسد النقص في الكادر، والتناغم في الأداء وتحسين بيئة العمل لتحقيق أهداف التغطية الشاملة.

أخبار ذات صلة