الخرطوم 19-2-2022 (سونا)- أكد المجلس القومي للأدوية والسموم ان الرسوم الجديدة لتسجيل الأدوية التي تم اعلانها مؤخرا ليس لها أي تأثير على أسعار الدواء، ولا تمثل عبئا على المواطنين كما روجت بعض الدوائر.

وأشار المجلس في تعميم صحفي اليوم، إلى ان اسعارالادوية محكومة بلائحة تسعيرة، مشيرٱ الى ان رسوم التسجيل تتحملها الشركات الاجنبية، مؤكدا على اهمية مقدرة الشركات العالمية في المحافظة على توصيل الدواء وتوفيره للمواطن بصورة آمنة وفعالة فى كافة مراحله من استيراد وترحيل وتخزين وتوزيع.

وأوضح المجلس أن الزيادة فى رسوم تسجيل المستحضرات الصيدلانية الهدف منها المحافظة على الجودة، واستمرارية تقديم خدمة جيدة للمتعاملين مع المجلس.

واكد التعميم وجود ٢٧ رسمٱ بالمجلس تم من خلالها مراعاة الرسوم السنوية، والرسوم التي تدفع كل خمس سنوات، ورسوم التحليل التي تدفع مرة واحدة للمستحضر منذ تصنيعه، مشيرا الى وجود مثل هذه  الرسوم في الدول المجاورة ودول الايقاد، فضلٱ عن ان السودان بعد زيادة الرسوم يعتبر أقل قيمة في رسوم التسجيل مقارنة  مع دول الجوار.

أخبار ذات صلة