الفاشر 19-2-2022 (سونا)- إفتتح والي شمال دارفور نمر محمد عبد الرحمن اليوم مركز صحي الشهيد حمدان والذي نفذته قوات الدعم السريع قطاع شمال دارفور بالشراكة مع الصندوق القومي للتأمين الصحي فرع الولاية بمعسكر المنهل التابع للدعم السريع  بمدنية الفاشر برعاية النائب الأول لرئيس مجلس السيادة قائد قوات الدعم السريع الفريق أول محمد حمدان دقلو وذلك بحضور أعضاء لجنة أمن الولاية وقائد القوات الخاصة بحماية المدنيين بدارفور اللواء ركن محمد عبد الله الفكي ومنسوبي قوات الدعم السريع.

وإعتبر الوالي خلال مخاطبته حفل الافتتاح المركز الصحي إضافة حقيقية في مجال تقديم الخدمات الصحية للقوات النظامية المختلفة وللمواطنين بالأحياء الشرقية لمدينة الفاشر   .

وأشار الى أهمية المركز في تحسين الخدمات الصحية والعمل علي تقوية الصلات بين المواطنين والقوات النظامية ، داعيا في هذا الجانب القوات النظامية الى ضرورة إستمرار الشراكات مع التأمين الصحي من أجل إدخال منسوبيهم وأسرهم تحت مظلته والنهوض بالقطاع الصحي كما وجه التأمين الصحي بضرورة فصل المركز من مقر قوات الدعم السريع وفتح أبواب بالإتجاه الجنوبي لاستقبال المواطنين الذين يرغبون في تلقي العلاج . من جهته أكد قائد قطاعات دارفور ورئيس مجلس إدارة الصندوق التكافلي لتطوير الخدمات الطبية بالدعم السريع اللواء ركن عصام الدين صالح فضيل في كلمته للاحتفال مضى قوات الدعم السريع وعزمها على تحقيق الأمن والإستقرار وتقديم الخدمات للمواطنين في مختلف المجالات لاسيما الصحية.

وكشف فضيل أن الدعم السريع  قد تمكن  خلال المرحلة الماضية من إفتتاح عدد (5) مراكز صحية بعدد من الولايات بالشراكة مع رئاسة الصندوق القومي للتأمين الصحي. فيما أشار العميد جدو حمدان إبوشوك قائد قطاع شمال دارفور إلي أهمية خلق شراكة حقيقية مع القوات المسلحة والقوات النظامية والاجهزة  الأخرى في كافة المجالات من أجل تقديم الخدمات للمواطنين . فيما أشار كل من مدير الدائرة الطبية لقوات الدعم السريع دكتور سليمان عبد الجبار عبد الله والأمين العام للصندوق التكافلي لتطوير الخدمات الطبية دكتور حامد موسي أحمد أشارا إلي أهمية المركز في تقديم الخدمات الصحية لاسيما خدمات الرعاية الصحية الأساسية لقوات الدعم السريع والقوات النظامية وأسرهم والتي قالا انها ستتم بالشراكة مع وزارة الصحة والتأمين الصحي وصندوق الأمدادات الدوائية ..  في ذات السياق أكد مدير الصندوق القومي للتأمين الصحي بالولاية دكتور محمد عبد الله بريمة إستعداد الصندوق لإدخال جميع  المواطنين و القوات النظامية وقوات حركات الكفاح المسلح تحت مظلة التأمين الصحي وذلك تنفيذآ للسياسة الكلية للصندوق وموجهات قيادة الدولة.

ودعا القوات المسلحة إلى ضرورة خلق شراكة مع الصندوق لإدخال منسوبيها تحت مظلة التأمين الصحي حتي تستفيد أسرهم من الخدمة المقدمة.

وأشار إلي وجود عدد (250) منفذآ بشمال دارفور لتقديم الخدمة الطبية من بين أكثر من ثلاثة آلاف منفذآ علي مستوى السودان  مضيفا أن شمال دافور تعد  من أولي الولايات التي إستطاعت إدخال قوات الدعم السريع بصورة شبه كاملة تحت مظلة التأمين الصحي.

وأكد بريمة ان شراكة  الصندوق مع قوات الدعم السريع عبر المركز الصحي ستكون نموذجية في مجال تقديم الخدمات الصحية وصولا الى قيام مستشفى متكامل .

أخبار ذات صلة