دنقلا 22-2-2022 (سونا) - دعا الأستاذ الباقر أحمد علي وإلي الولاية الشمالية المكلف، المواطنين بالولاية للوحدة والتكاتف ونبذ الفرقة والشتات.

ودعا فى الحوار الذي أجرته وكالة السودان للأنباء معه اليوم، بأن يكون الهم الأول للوطن قبل الإنتماء السياسي الضيق، مشيداً بالدور الطليعي الذي يضطلع به أبناء الولاية فى الداخل والخارج فى مختلف الحقب، كما أشاد بالدور الوطني الذي يقوم به أبناء الولاية الشمالية بدول المهجر وولايات السودان الأخري، مؤكداً حرصه على فتح المجال واسعاً لأبناء الولاية بدول المهجر للإستثمار داخل الولاية في مجالات التصنيع الزراعي والتعدين.

Thumbnail

وقال فى حواره مع (سونا) إنه سيعمل على تشغيل مطارات الولاية خاصة مطاري دنقلا ومروي، والإستفادة منهما فى تنشيط حركة الصادر وتحقيق التواصل بين أبناء الولاية بالداخل والخارج وتسهيل حركة المستثمرين من وإلي الولاية .

وحول خطة الولاية للنهوض بالخدمات قال الباقر إنه سيعمل على الإهتمام بالرعاية الصحية الأولية لتخفيف الضغط على المستشفيات بجانب الإهتمام بالمستشفيات وتهيئة بيئة العمل، وتكملة الأجهزة والمعدات الناقصة ومدها بالكوادر المتخصصة وتوفير الأدوية الأساسية، وحول برنامج الولاية في مجال التعليم، أشاد والي الشمالية المكلف بالنتائج الباهرة التي ظللت تحققها الولاية بمرحلتي الأساس والثانوي، مشيداً بالدور الذي ظل يقوم به المعلمون فى السنوات الماضية، موكدً حرصه بالعمل على حل مشاكل التعليم حتي تحافظ الولاية على موقعها الصداري بين الولايات، وحول البرنامج الإقتصادي الحكومة الولائية، أكد الوالي حرصه على دعم القطاع الزراعي بإعتباره السند والأساس للنهضة الاقتصادية الشمالية، مشيراً إلى سعيه إلى إستكمال تعميم الكهرباء بالمشاريع الزراعية وتشجيع إدخال الميكنة فى العمليات الزراعية وتسهيل عمليات التمويل عبر المصارف للمشاريع الزراعية وصغار المزارعين وإدخال الحيوان في الدورة الزراعية بجانب تشجيع محاصيل الصادر بالإستفادة من الميزات النسبية والتفضلية التي تتمتع بها الولاية الشمالية، وأكد الوالي فى معرض حديثه عن المجال الاقتصادي، حرصه على تشجيع المشروعات التي تسهم في تخفيف أعباء المعيشة عن المواطنين خاصةً فى مجال توفير السلع الأساسية بأسعار معقولة وذلك بتسهيل تجارة الحدود، وتسهيل دخول السلع الأساسية التي يحتاجها المواطن.

وأشار في هذا الصدد للمساعي الجارية لإفتتاح قنصلية لجمهورية ليبيا بدنقلا وتشييد طريق الكفرة المثلث الخناق فى مسافة تتجاوز الأربعمائة كيلومتر.

من ناحية ثانية أكد والي الولاية الشمالية المكلف حرصه على توفير الخدمات الأساسية للمواطنين في مواقعهم من خلال تمكين الوحدات الإدارية والمحليات حتي تكون قريبة من المواطنين.

 وفي ختام حديثه أكد الوالي إهتمامه وحرصه على دعم الأجهزة الإعلامية حتي تؤدي دورها في الوحدة والسلام والحرية.

وقال إن الإعلام هو المرآة الحقيقية للمسولين والمواطنين، مشيداً بالدور الرائد الذي تضطلع به وكالة السودان للأنباء  في عكس ما يدور بالمركز والولايات بحيادية تامة، كما أكد الوالي إهتمامه بالشباب والرياضة.

وقال إنه سيكون بجانب الشباب والرياضة في كل برامجهم مقدماً التهاني لأندية الأهلي مروي وارتدي والوحدة دنقلا لوصولهم للمراكز المتقدمة التي حصلت عليها في خارطة الرياضة بدنقلا.

أخبار ذات صلة