الخرطوم 22-2-2022 (سونا)- اشاد اتحاد الغرف التجارية بمبادرة البنك المركزي بحضور ومشاركة كافة الشركاء لعقد ورشة عمل تطوير الصادرات الزراعية والحيوانية كقطاع استراتيجي يمكن ان يسهم في تطوير الاقتصاد الوطني.

واشار الامين العام للاتحاد الصادق جلال الدين خلال مداخلته في اعمال الورشة الى المشاركة المميزة والطرح الهادف الذي قُدم من خلال ورقة تنمية وتطوير الصادرات الزراعية والحيوانية التي قدمها امين مال الاتحاد مينا جوزيف وما اعقبها من مداخلات مميزة اثرت النقاش من المصدرين بطرح المشاكل ومقترحات الحلول برؤية مميزة داعمه للورقة بما يؤكد انه لو اتيحت الفرصة للجلوس مع المصدرين قبل صدور المنشور الاخير لما صدر المنشور بصورته الحالية.

وتطرق الامين العام في مداخلته خلال الورشة حول ظاهرة الوراقة للصادر وتاجير السجلات والتي اتفق عليها الجميع بانها ذات تاثير سلبي على عملية التجارة الخارجية، وامنوا علي انها تعتبر اشكالية حقيقية منوها الى ان الظاهرة للاسف لايجرمها قانون سجل المصدرين والمستوردين 2008 .

وقال الصادق "ان الهدف من المنشورات الاخيرة هى العمل لاستقرار سعر الصرف الا انه الان  وانا اتحدث اليكم فقد وصل  سعر الدرهم الى 143 جنيه" الامر الذي يتطلب ضرورة الاستجابة لمطالب المصدرين بالعودة الى منشور بنك السودان السابق لتحقيق المصلحة العامة.

وقال "انهم كاتحاد لا ينظرون للمسائل البرتكوليه انما يتم النظر لشراكة حقيقية تمكننا من المشاركة الحقيقية في صنع القرارات منوها الى انه نهج جديد سيتم اتباعه مع الاجهزة ذات الصلة حتى يصبح القطاع جزء من صناعة القرار.

   

أخبار ذات صلة